• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

جوجل تعمل على زيادة عدد المدن ضمن برنامجها للألياف البصرية

بواسطة : حذيفة
 0  0  107
جوجل تعمل على زيادة عدد المدن ضمن برنامجها للألياف البصرية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة أعلنت شركة جوجل يوم الخميس ان خدمة الإنترنت عبر الألياف البصرية عالية السرعة ستحصل على المزيد من التوسعة، وتقوم جوجل بوضع خطط لتوسيع الخدمة في مدن محددة حالياً مثل لويزفيل وايرفين وسان دييغو.

وعلى الرغم من ان الوقت ما يزال مبكر لعرض الخطط الخاصة بالمشروع الا ان جوجل تعمل على حث المسؤولين بالمدن المذكورة بالعمل على اكمال قائمة البنود التحضيرية الخاصة بالبناء على نطاق واسع قبل ان تقوم جوجل بالتحرك.

وأعلن الفريق الخاص بالألياف Fiber في جوجل بانهم يعملون مع المسؤولين في المدن الرئيسية لويزفيل في ولاية كنتاكي وإرفين وسان دييغو في ولاية كاليفورنيا على دراسة مختلف العوامل التي يمكن أن تؤثر على بناء الشبكة مثل التضاريس المحلية وكثافة السكان وحالة البنية التحتية القائمة.

كما اعلن الفريق انه يجب على المسؤولين في المدن استكمال قائمة البنود المطلوب توفرها مثل وجود خريطة للخطوط التي يمكن استخدامها كبديل، وذلك في سبيل الاستعداد بشكل أفضل في سبيل بناء الشبكة بشكل واسع النطاق.

وصرح المدير المسؤول عن توسع خدمة الألياف في جوجل: “لقد وجدنا أن عملية التخطط مفيدة سواءً بالنسبة لخدمة الألياف من جوجل أو بالنسبة للمسوؤلين عن المدينة، وان عملنا معاً يمكن أن يقدم مشروع بنية تحتية ضخمة ومنظمة للمدينة ويمكن تقسيمها إلى قطاعات وأقسام منفردة يمكن التحكم بها بشكل أفضل مستقبلا”.

وأكد المدير المسؤول عن توسع خدمة الألياف في جوجل بانه لا يمكن ضمان حصول المدن المذكورة على كابلات الإنترنت عالية السرعة حتى انتهاء مرحلة التخطيط بشكل كامل.

وكانت جوجل قد قامت الشهر الماضي بإضافة مدينة سان أنطونيو في ولاية تكساس لقائمة المدن التي ستحتوي على 4.000 ميل من كابلات الألياف البصرية، والتي سيتم توزيعها في جميع أنحاء منطقة المترو في المدينة مرة واحدة عند اكتمال الثتبيت مما يجعلها أكبر مدينة تستهدفها ألياف جوجل حتى تاريخ اليوم.

وأعلنت جوجل بأنها ستقوم بتزويد مدينة سان انطونيو بألياف جوجل كمبادرة لتوفير خدمة الإنترنت المجانية لمقيمي المساكن العامة كجزء من برنامج ConnectHome والذي أطلقه البيت الأبيض والمكتب المسؤول عن الإسكان والتطوير المجتمعات الحضرية.

ويعتبر مشروع ConnectHome عبارة عن منصة للتعاون بين الحكومات المحلية والهيئات العامة للإسكان، ومقدمي خدمة الإنترنت، والمؤسسات الخيرية والمنظمات غير الربحية، والجهات المعنية الأخرى ذات الصلة في سبيل تقديم حلول محلية لتضييق الفجوة الرقمية.

ويهدف المشروع لتقديم خدمة انترنت بتكلفة زهيدة أو حتى مجانية لما يقارب من 275 ألف منزل يتوزعون في 27 مدينة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة.

وتعتزم جوجل تزويد المجتمعات الحضرية في أتلانتا ودورهام وناشفيل وكانساس سيتي بالإنترنت ذو النطاق العريض عالي السرعة كجزء من تعهدها الخاص بمشروع ConnectHome.

وتعمل الألياف البصرية الخاصة بجوجل في ثلاث مدن حالياً وهي أوستن وكانساس سيتي وبروفو، مع خطط جوجل لتوسيع الخدمة لتمتد إلى مدن سولت لايك سيتي وناشفيل وأتلانتا وشارلوت ورالي دورهام.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )