• ×
  • تسجيل

الأربعاء 7 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

Alda لغة برمجة جديدة تسمح بتأليف الموسيقى عبر محرر النصوص

بواسطة : حذيفة
 0  0  103
Alda لغة برمجة جديدة تسمح بتأليف الموسيقى عبر محرر النصوص
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة قام المطور Dave Yarwood بابتكار لغة برمجة جديدة مخصصة للموسيقى تدعى Alda، وتساعد Alda المستخدمين في الحصول على نغمات موسيقية ونتائج مرضية بجهد قليل، وبدون الحاجة لوجود خبرة بكتابة الأكواد البرمجية.

وقد قام المطور في السابق بإيجاد أدوات انتاج قائمة على واجهة المستخدم الرسومية مثل Sibelius، ويعتبر هذا البرنامج الأكثر مبيعاً فيما يخص عالم الموسيقى، حيث يقدم البرنامج طريقة سهلة لكتابة وتعديل ومسح وطباعة المقطوعات الموسيقية والاستماع إليها.

وتقوم لغة البرمجة Alda بتسهيل الأمر بشكل كبير، كما تقوم بتقديم إمكانية استعمال التراكيب البسيطة للمستخدمين في سبيل إنشاء نغمات من نوع MIDI عبر محرر النصوص، دون الحاجة لتعلم واجهة البرنامج الجديدة.

ويطمح المطور بان تكون Alda لغة برمجة موسيقية قوية ومرنة، ويمكن استخدامها لخلق موسيقى من أنواع مختلفة، وذلك عن طريق كتابة بعض التعليمات البرمجية ضمن محرر النصوص وتشغيل البرنامج الذي يقوم بجمع الرموز وتحويلها إلى صوت مسموع.

وقد عمل المبرمج بشكل كبير على جعل تراكيب الجمل اللازمة لبناء مثل هذه الملفات الموسيقية من السهولة بمكان بحيث تسمح للمبتدئين للعمل عليها، ويضيف المبرمج ان احد اهم اهداف اللغة الجديدة هي ان تكون مبسطة للأشخاص من ذوي الخبرة القليلة في البرمجة، ويمكن استخدامها على حد سواء من قبل المبرمجين وغير المبرمجين.

ويمكن استخدام Alda لإنشاء عشرات المقاطع من نوع MIDI، ويشير المطور الى استمرار عمله على تطويرها لتوسيع مجال عملها مستقبلاً، ويأمل بان تخدم جميع المستخدمين وتمكنهم من خلق مختلف انواع الموسيقى، وذلك باستخدام محرر النصوص وتطبيق Alda التنفيذي.

image

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )