• ×
  • تسجيل

الإثنين 5 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

"فيسبوك" يطلق خدمة التخاطب عبر الفيديو بالتعاون مع "سكايب"

و غوغل تطلق موقعا إلكترونيا جديدا لحل المشكلات بمقابل مادي

بواسطة : admin
 0  0  476
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلن موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عن إدماج خدمة الاتصال عبر الفيديو الخاصة بموقع "سكايب" في شبكته الاجتماعية.ونقلت تقارير إعلامية عن رئيس مجلس إدارة فيسبوك في مقر الشركة في بالو ألتو بولاية كاليفورنيا، مارك زوكربيرغ، يوم الأربعاء قوله إنه "على الرغم من عدد المستخدمين الكبير للفيسبوك، إلا أن هذا الأمر لم يعد مقياسا لنجاح الموقع"، مشيرا إلى أن "عدد مستخدمي فيسبوك وصل إلى 750 مليون مشترك".

وأكد أن "تبادل الصور والوصلات ومقاطع الفيديو يعد أفضل مؤشر على تفاعل المستخدمين مع الموقع".

وتعد الخطوة تحذيرا قويا لعملاق محركات البحث "غوغل" المنافس، الذي أعلن الأسبوع الماضي، عن إطلاق شبكته الاجتماعية الخاصة "غوغل بلس"، التي تتيح للمشتركين فيها الدردشة عن طريق الفيديو.

وبفضل الخدمة الجديدة، سيتمكن مستخدم "فيسبوك" من الحديث وجها لوجه مع مستخدم آخر، ولكن الخدمة تقتصر على شخصين فقط ، بينما تتميز الخدمة المماثلة في موقع "غوغل بلس" بأن أكثر من مستخدم يمكنهم التحدث عبر الفيديو في وقت واحد.

وأوضح زوكربيرغ أنه "من الممكن أن تضيف سكايب خدمات إضافية في المستقبل"، مشيرا إلى أن "إطلاق خدمة غوغل بلس ما هو إلا إثبات لرؤية فيسبوك المستقبلية لشبكات التواصل الاجتماعي".

وليست هذه المرة الأولى، التي يعلن "فيسبوك" و"سكايب" عن اتفاق لتبادل الخدمات فيوجد بالفعل تعاون بينهما فيما يتعلق بخدمة الرسائل القصيرة.

وربما يؤدي هذا الاتفاق إلى تعزيز تعاون الشركة مع شركة "مايكروسوفت"، التي تعكف على إبرام صفقة شراء "سكايب" مقابل 8.5 مليار دولار.

وكانت شركة "مايكروسوفت" للبرمجيات وقعت في شهر آيار الماضي، على عقد صفقة لشراء شركة "سكايب" لخدمات الانترنت الهاتفية، بقيمة تصل إلى 8.5 مليار دولار, حيث كشفت مايكروسوفت عن جملة أمور سوف تقوم بها بعدما امتلكت شركة "سكايب".

وسكايب عبارة عن برنامج تجاري تم ابتكاره من قبل كل من المسثمرين السويدي نيكلاس زينشتروم والدنماركي يانوس فريس مع مجموعة من مطوري البرمجيات, ويمكن برنامج سكايب مستخدميه من الاتصال صوتيا (هاتفيا) عبر الانترنت بشكل مجاني بالنسبة لمستخدمي هذا البرنامج.

وتصدر الـ" فيسبوك" قائمة المواقع الأكثر شعبية في الولايات المتحدة لعام 2010، متفوقا بذلك على موقع "Google" عملاق الانترنت.

أطلقت شركة "غوغل" الأمريكية، عملاق محركات البحث على الإنترنت، موقعا إلكترونيا جديدا يسمح للمستخدمين بإجراء المسابقات ومنح جوائز للفائزين بها.

وذكرت مصادر إعلامية متطابقة أن غوغل أطلقت الموقع الاليكتروني الجديد حتى يتمكن المستخدمين من المساعدة في حل مشكلات الآخرين، وفي نفس الوقت الحصول على مكافئات نظير ذلك، وتدار الخدمة الجديدة من قبل صانع الألعاب الاجتماعية "سلايد" الذي استحوذت عليه "غوغل" العام الماضي.

والمنصة الجديدة "برايزس" (جوائز) تسمح للمستخدمين بإجراء مسابقات تدور حول مسائل ومهام معينة، ويمكن للمستخدمين تقديم جوائز للمسابقات التي يقدمونها.

من جهة أخرى، تعرضت منصة الشبكات الاجتماعية الجديدة من شركة "غوغل" الأمريكية "غوغل بلاس" للاستهداف من قبل حملة ضخمة من الرسائل المزعجة.

وقالت شركة "سوفوس" البريطانية الأمنية إن ناشري الرسائل المزعجة بإرسال دعوات مزيفة لخدمة "غوغل بلاس" تعيد توجيه المستخدمين إلى عدد من مواقع بيع الأدوية على الإنترنت.

وأضافت الشركة الأمنية أن تلك الرسائل تماثل في شكلها رسائل البريد الإلكتروني الحقيقية التي يتلقاها المستخدمين من أصدقائهم، الذين يملكون بالفعل عضوية في "غوغل بلاس".

وبدلا من إعادة توجيه المستخدمين إلى منصة التواصل الاجتماعي، تأخذهم تلك الرسائل المزعجة إلى موقع ويب يبيع أدوية المنشطات الجنسية.

وتعتبر زيادة شعبية منصة "غوغل" الاجتماعية الجديدة، المتوفرة حاليا في نسخة تجريبية محدودة، كانت وراء ترشيحها، كأحد الأهداف الثمينة لنشر الرسائل المزعجة على شبكة الإنترنت.

يشار إلى "غوغل" تأسست عام 1998 في كاليفورنيا، تجني أرباحاً ضخمة من العمل في مجال الإعلان المرتبط بخدمات البحث على الإنترنت، إضافة إلى خدمة البريد الإليكتروني وخدمات نشر المواقع وإتاحة شبكات التواصل الاجتماعي, ويعتبر محرك البحث "غوغل" الأشهر عالمياً وعملاق محركات البحث.




التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )