• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

7 نصائح للحفاظ على أمنك الرقمي على الإنترنت

بواسطة : حذيفة
 0  0  128
7 نصائح للحفاظ على أمنك الرقمي على الإنترنت
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
العربية العامة عندما يأتي الأمر للأمن الرقمي الشخصي هناك الكثير والكثير من النصائح الموجودة بالفعل، لكن أغلبها يكون ناجح نظريًا وغير مضمون عمليًا. طبقًا لبحث من قوقل، خبراء الحماية لديهم وسائل وطرق للوصول للأمن الرقمي مختلفة تمامًا عن مستخدم الويب العادي، هذه الاختلافات ليست في العادات والسلوكيات فقط، بل تمتد إلى العقليات والمواقف كذلك.
هل تريد الحفاظ على أمنك الرقمي؟ انس مؤقتًا جميع النصائح التي سمعت عنها سابقًا وألق نظرة على ما يفعله الخبراء لحماية أنفسهم.
1. حدّث البرامج أولًا بأول
الممارسة رقم واحد المُشاركة بين خبراء الحماية هي الحفاظ على تحديثات البرامج أولًا بأول، بينما أغلب المستخدمين من غير الخبراء يكون تركيزهم على مضادات الفيروسات، التشفير، الخصوصية وينسون أهمية وخطورة تحديثات البرامج.

أغلب الاختراقات الأمنية تحدث بسبب نقاط الضعف في البرمجيات التي يُطلق عليها «الثغرات». ألم تتسائل يومًا لماذا تطلب منك البرامج التحديث بشكل دوري -قد يكون أسبوعي في بعض الأوقات- أحيانًا يكون التحديث لإضافة مميزات جديدة، وفي أحيان أخرى يكون لإصلاح الأخطاء الأمنية «الثغرات» التي لم تُكتشف سوى في وقت قريب.
حدّث برمجياتك باستمرار ولا تكن هذا الشخص الكسول الذي يستقبل آلاف التنبيهات من البرامج والتطبيقات للتحديث ويظن أنّها نوع من اللعنات التي لا يجب فتحها!

2. استخدم كلمات مرور قوية وفريدة
يجب ألا تنسى دومًا أنّ كلمات المرور الضعيفة سهل اختراقها وأنّها لا تختلف كثيرًا عن عدم وجود كلمة مرور من الأساس، ولكي تكون كلمة المرور مؤثرة يجب أن تكون قوية وفريدة من نوعها.
كي تكون كلمة المرور قوية يجب أن تتكون من 8 حروف على الأقل، ولا تحتوي على أي كلمة يمكن العثور عليها في القاموس، وتحتوي على بعض الحروف الخاصة مثل (!@#$%ˆ&*) وتتكون من خليط من الحروف الكبيرة والصغيرة.
أمّا بخصوص كلمة المرور الفريدة فإنّها تلك التي تُستخدم على حساب واحد فقط، في هذه الحالة إن تم اختراق هذا الحساب والحصول على كلمة مروره تبقى الحسابات الأخرى آمنة. فكّر في الأمر بطريقة أخرى؛ هل تستخدم نفس المفتاح للسيارة والمنزل والصندوق البنكي والخزنة؟
المشكلة أنّ عدد الحسابات الشخصية يزيد بشكل مستمر بشكل يجعل من الصعب إيجاد كلمات مرور آمنة وسهل تذكرها، خاصةً إذا كنت لا ترغب بتكرار كلمات المرور على أكثر من حساب. في هذه الحالة نستخدم مدير كلمات المرور.
3. استخدم تقنية التحقق الثنائي
خاصية التحقق الثنائي هي أي طريقة تحقق تتطلب خطوتين مختلفتين للتحقق. على سبيل المثال، كلمة المرور قد تكون الخطوة الأولى ثم البصمة تكون الثانية. وباستخدام الخطوتين معًا فقط يمكنك الولوج.
أغلب الخدمات الموجودة على الإنترنت حاليًا -الشهيرة- أصبحت تدعم خاصية التحقق الثنائي، وذلك عبر كلمة مرور وكود تحقق يتم إرساله عبر البريد الإلكتروني أو الهاتف. وفي هذه الحالة أي شخص يريد اختراق حسابك، يجب أن يعرف كلمة المرور ويعترض كود التحقق أثناء إرساله إليك.
4. تأكّد من الروابط قبل الضغط عليها
كم مرة قمت ضغطت على رابط موقع يبدو شرعيًا في مظهره ثم تم تحويلك إلى صفحة إنترنت مليئة بالإعلانات البغيضة وتحذيرات من الفيروسات؟ للأسف من السهل أن تجعل رابط خبيث يبدو بمظهر الشرعي، لذا كن حذر في التعامل مع الروابط من المصادر الغير معروفة.
هذه النصيحة موجه لمستخدمي البريد الإلكتروني بكثرة -حيث تستخدم هذه الطريقة معهم- حيث يقوم المخترق بإعادة إنشاء رسائل البريد من الشركات الشهيرة مثل أمازون وإيباي ثم إدخال روابط مزيفة تأخذك إلى صفحة تسجيل دخول -شبيهة بصفحة أمازون مثلًا- وبإدخال بياناتك في هذه الصفحة أنت تعطيها للمخترق مباشرة.
الأمر الآخر في الروابط هو الروابط القصيرة التي ظهرت في الأعوام الأخيرة، أنت لا تعلم ماذا تخفي لك هذه الروابط لذا كن حذرًا في التعامل معها وفك تقصير الرابط للاطلاع عليه إذا كان من مصدر غير موثوق.
5. تصفح باستخدام HTTPS قدر الإمكان
التشفير أمر هام للغاية ويجب عليك تشفير جميع بياناتك الحساسة كلما استطعت ذلك. على سبيل المثال، قم بتشفير ملفاتك المخزنة سحابيًا في حالة تم اختراقها أو تسريبها، وشفّر بيانات الهاتف الذكي أيضًا حتى لا يستطيع أي شخص التجسس على اتصالااتك.


بينما الخصوصية أمر مهم، هناك أخرى بجانبها لاستخدام التشفير الرقمي. خبراء الحماية على الإنترنت ينصحون دومًا باستخدام HTTPS قدر الإمكان كأحد الطرق الفعّالة.
6. توقف عن مشاركة معلوماتك الشخصية
نشر معلوماتك الشخصية على الإنترنت لها تداعيات خطيرة، سوف تتفاجئ بما يمكن للناس معرفته عنك من رابط أو اثنين، في بعض الأحيان قد يتسبب هذا بتدمير حياتك بالكامل، وفي أحيان أخرى قد لا يؤثر عليك إطلاقًا، لكن على أي حال كن حذرًا.


أتذكر مثلًا فضيحة أحد القضاة في مصر بسبب حسابه الاجتماعي على فيسبوك، هو ليس لديه المعرفة التقنية اللازمة ولا يدري تقريبًا أن اهتمامته وإعجاباته يتم مشاركتها مع الآخرين، ليكتشف الإعلام ميوله الجنسية التي لا تخضع لأي وازع ديني، بالرغم من وظيفته التي تحتم عليه ذلك.
لا تنشر الكثير من المعلومات حولك على الإنترنت.
7. تجاهل السهل المثير للشك
المشكلة في الأشياء التي تبدو جيدة للغاية لدرجة تثير الشكوك أنّها في الغالب تكون خدعة لاختلاس أموالك أو النصب عليك بطريقة أو بأخرى. ابتعد عن رسائل «لقد ربحت اليانصيب بقيمة 11 مليون استرليني» أو «مات عميل عندي في البنك ولديه 35 مليون دولار أود اقتسامها معك» فكّر في هذه اللحظة بهذا السؤال «لماذا أنا بالذات من دون البشرية؟».
يمكنك المخاطرة إن كنت من النوع الذي سيقول «أنت محبط للغاية أيها الكاتب، إنّها فرصة العمر» لكن في هذه الحالة كن جاهز لابتلاع الخسائر التي ستحدث لك دون إحداث جلبة.
في النهاية يجب أن تتعامل مع أمن بياناتك على الويب بجدية أكثر من أي وقت سبق، لأنّها مهمة بقدر بياناتك الموجودة في الواقع.
المصدر

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )