• ×
  • تسجيل

السبت 3 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

اسرائيل تجري التدريب الاوسع للجبهة الداخلية منذ حرب لبنان الثانية

بواسطة : admin
 0  0  387
اسرائيل تجري التدريب الاوسع للجبهة الداخلية منذ حرب لبنان الثانية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تجري اسرائيل التدريب الاوسع للجبهة الداخلية منذ حرب لبنان الثانية في تموز عام 2006، حيث يبدأ التدريب يوم الاحد القادم ويكون ذروة التدريب يوم الاربعاء والتي ستنطلق فيه صفارات الانذار لمرتين.

وبحسب ما نشرت صحيفة "معاريف" اليوم الخميس فان هذا التدريب الذي يعتمد على سقوط 300 صاروخ على انحاء مختلفة من اسرائيل خلال الايام الاولى للحرب حال اندلاعها، سوف يتسبب بسقوط المئات من الجرحى وهروب الالاف من الاسرائيليين من مناطق التي تتعرض للقصف، كذلك فان الحياة داخل اسرائيل ستتوقف حال اندلاع الحرب، حيث سيتم اغلاق مطار اللد وكذلك ميناء حيفا لتعرضهما للقصف، بالاضافة الى شلل يصيب المرافق الاقتصادية في معظم انحاء اسرائيل وسيتم اغلاق المدارس.

واشارت الصحيفة وفقا لهذا التصور لدى الجيش الاسرائيلي فان التدريب الذي ستقوم به قيادة الجبهة الداخلية يعتمد على هذه التقديرات، حيث سيشمل التدريب منذ يوم الاحد القادم عمليات اخلاء للجرحى، كذلك استيعاب اعداد كبيرة من الهاربين جراء القصف، حيث سيشارك في هذا التدريب 80 من الهئيات المحلية والبلديات الاسرائيلية.

واضافت الصحيفة ان الاربعاء القادم والذي سيكون اخر يوم في هذا التدريب سيشهد اطلاق صفارات الانذار لمرتين، وسيطلب من كافة الاسرائيليين التوجه الى الملاجئ والغرف المحصنة والبقاء فيها لمدة 10 دقائق، كذلك سيتم استخدام رسائل "SMS" عبر الهاتف المحمول للاسرائيليين تطالبهم بالتوجه الى الملاجئ بسبب حالة الطوارئ، حيث سيكون ذلك لاول مرة بعد ان قررت قيادة الجبهة الداخلية الاسرائيلية استخدام هذه الطريقة مؤخرا.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )