• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

مهندسون من كبرى الشركات التقنية يتعاونون لإنشاء متصفحات أسرع

بواسطة : admin
 0  0  27
مهندسون من كبرى الشركات التقنية يتعاونون لإنشاء متصفحات أسرع
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 عقدمهندسون من جوجل وآبل ومايكروسوفت وموزيلا شراكة فيما بينهم لإنشاء “ويب أسيمبلي” WebAssembly، وهي “شيفرة بايت” Bytecode جديدة للاستخدام في برامج التصفح تَعِد مستقبلا بأداء أسرع بنسبة 20%.

و “ويب أسيمبلي”، والتي تُعرف اختصارا بـ “وسم” wasm، مشروع لإنشاء شيفرة بايت جديدة (وهي مجموعة التعليمات المقروءة آليا والتي يمكن للمتصفحات تحميلها على نحو أسرع من اللغات عالية المستوى) تمتاز بأنها أكثر كفاءة للتحليل من الشيفرة المصدرية الكاملة لصفحة ويب أو تطبيق، لكل من متصفحات الأجهزة المكتبية والمحمولة على حد سواء.

يُشار إلى أن متصفحات الويب تستخدم في الوقت الحاضر لغة “جافا سكريبت” لتفسير الشيفرات وتفعيلوظائف مثل النماذج والمحتوى الديناميكي على مواقع الإنترنت. وبالرغم من التحسينات التي أدخلت على الأخيرة لتسريع زمن التحميل، إلا أن الأنظمة المعتمدة على شيفرة البايت، مثل .Net، تتسم بأنها أسرع.

وباقترحها كمعيار قابل للتنفيذ يوم ما في جميع المتصفحات، يمكن لشيفرة البايت الجديدة، “ويب أسيمبلي”، أن تقدم أداء كأداء التطبيقات لمحتوى الويب والتطبيقات.

وحتى تصبح “ويب أسيمبلي” متاحة على نطاق أوسع، يعتزم تحالف المطورين الجديد ردم الهوة بالاستعانة بتعليمات “جافا سكريبت” قادرة على تحويل “وسم” إلى شيفرة asm.js الخاصة بموزيلا والمدعومة على نطاق واسع من قبل المتصفحات التي لا تدعم الصيغة الجديدة بعد.

ومع أن “وسم” ما تزال في مراحلها المبكرة، دون أن تُوضع بعد مواصفاتها ولا تصميم المستوى العالي الخاص بها، يُأمل أن ترى النور قريبا بفضل مطورين متصفحات الويب الرئيسية الذين يقفون وراء هذا المشروع.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )