• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

شحاتة "يتنحى" عن تدريب الفراعنة بعد فشله في التأهل لكأس إفريقيا

نهاية عصر المعلم

بواسطة : admin
 0  0  379
شحاتة
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلن أحد المقربين من الجهاز الفني للمنتخب المصري لكرة القدم أن المدير الفني حسن شحاته قرر تقديم استقالته الجهاز الفني الاثنين 6-6-2011 إلى الاتحاد المصري للعبة إثر الخروج المبكر من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات أمم إفريقيا المقررة عام 2012 في غينيا الاستوائية والغابون.

وأوضح المصدر أن شحاتة قرر الاستقالة بعدما علم بنية بعض أعضاء مجلس ادارة الاتحاد في تبني إقالة الجهاز الفني وذلك لإعفاء الأخير من الحرج أمام معظم الأصوات داخل مجلس الادارة والتي تنادي بتجديد دماء المنتخب بداية من الجهاز مرورا باللاعبين إثر ارتفاع نسب أعمارهم، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكان شحاتة قد غاب عن المؤتمر الصحفي المقرر بعد المباراة.

ومن المتوقع أن يدخل دائرة المنافسة لقيادة المنتخب المصري مختار مختار المدير الفني للوحدة السعودي السابق، فيما يفضل البعض الاستعانة بمدير فني أجنبي على مستوى عال لتحقيق حلم الفراعنة بالتأهل إلى نهائيات كأس العالم عام 2014 في البرازيل وذلك للمرة الأولى منذ مونديال 1990 في إيطاليا.

اجتماع عاجل

وعلى الفور، قرر مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة سمير زاهر عقد اجتماع طارئ خلال الأسبوع الجاري، لم يجر تحديد موعده، لبحث ومناقشة العديد من الأمور أهمها إخفاق المنتخب المصري في التأهل إلى نهائيات كأس أمم أفريقيا 2012.

وذكر الاتحاد المصري في موقعه على الإنترنت أنه خلال الاجتماع سيجرى التطرق لمسألة الاخفاق في حجز بطاقة التأهل للنهائيات ومدى امكانية الإبقاء على حسن شحاتة في منصب المدير الفني للمنتخب.

ورفض مسئولو الاتحاد المصري للعبة التعليق على أحداث المباراة لحين الانتهاء من عقد اجتماع مجلس الادارة، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

غضب جماهيري

من جانبها، صبت جماهير كرة القدم المصرية جم غضبها على نجوم منتخب بلادها وجهازهم الفني بقيادة حسن شحاتة عقب التعادل المخيب للآمال أمام المنتخب الجنوب أفريقي.

وحملت الجماهير المصرية، التي احتشدت في المقاهي والنوادي لمتابعة المباراة، اللاعبين أولاً المسئولية عن هذا التعادل، وقالوا أنهم كانوا بلا روح على مدار شوط ونصف كامل من عمر اللقاء وقدموا عرضاً هزلياً لم يظهر فيه أنهم كانوا ينشدون الفوز وحصد نقاط المباراة الثلاث، لاسيما اللاعبين الكبار مثل شيكا بالا ومحمد زيدان.

وأخذت جماهير الكرة المصرية على المدير الفني حسن شحاتة بعض الأخطاء الفنية في التشكيل الذي بدأ به المباراة وبعض الخطط التكتيكية في الملعب، قائلين أنه أفلس تدريبياً ويجب رحيله وتجديد دماء الجهاز الفني والفريق كاملاً.

واتفقت الجماهير المصرية على أن هذه المباراة كتبت نهاية جيل كامل من لاعبي منتخب مصر الذين مثلوا "الفراعنة" على مدار سنوات ست ماضية وحصدوا كأس البطولة لثلاث مرات متتالية.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )