• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

الكويت:قبول خريجي الثانوية بالمؤسسات التعليمية في ظل الأزمة التي تعيشها مؤسسات التعليم العالي

عددهم يبلغ 29 ألف طالب وطالبة

بواسطة : admin
 0  0  121
الكويت:قبول خريجي الثانوية بالمؤسسات التعليمية في ظل الأزمة التي تعيشها مؤسسات التعليم العالي
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 كارثة حقيقية تواجه قطاعا كبيرا من خريجي الثانوية العامة والبالغ عددهم 29 ألف طالب وطالبة في ظل الأزمة التي تعيشها مؤسسات التعليم العالي بجامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب لاحتواء مخرجات الثانوية العامة كل عام في مثل هذا الوقت من كل عام، في الوقت التي زيد فيه عدد المقاعد الدراسية الى الحد الأعلى في كل الشعب الدراسية بعد ان كانت 40 طالبا وطالبة وصلت الى 80 طالبا وطالبة، وفي عدد كبير تجاوزت تلك القاعات الـ 100 مقعد بالإضافة الى زيادة عدد الشعب الدراسية مع قلة عدد الكادر التدريسي.

وقد حاولت وزارة التربية جاهدة احتواء تلك الكارثة من خلال توزيع هذا الرقم على البعثات الخارجية والبعثات الداخلية في محاولة للتخفيف من الكارثة ولكن دون جدوى، حيث أعلنت وزارة التعليم العالي طرح 6 آلاف طالب وطالبة وتم قبول 3252 طالبا وطالبة فيما ظل ما يقارب 2800 مقعد ستستكمله وزارة التعليم العالي في خطة الشواغر المتبقية.

أما مجلس الجامعات الخاصة فقد حدد خطة البعثات الداخلية بـ 4000 طالب وطالبة، إلا ان عدد المقبولين للبكالوريوس بلغ 2381 طالبا وطالبة من خريجي الثانوية في للفصل الدراسي الأول 2014/2015، موزعين على جامعة الشرق الأوسط الأميركية، وجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا، والجامعة الأميركية في الكويت، وكلية القانون الكويتية العالمية، أما لبرامج الدبلوم للفصل الأول من العام الدراسي 2014/2015 فقد تم اعتماد قبول 792 طالبا وطالبة في البعثات الداخلية، بإجمالي 3173 طالبا وطالبة، والمقاعد المتبقية تصل الى ما يقارب 950 مقعدا.

أما جامعة الكويت التي أصرت خلال العامين الأخيرين على المطالبة بتقليص عدد المقبولين فيها في ظل قلة الشعب الدراسية وقلة أعضاء هيئة التدريس وعدم وجود مواقف للطلبة فانها استطاعت إرغام وزارة التربية على عدم قبول ما يزيد على طاقتها من خلال إعلانها قبول 6900 طالب وطالبة موزعين على الفصلين الأول والثاني، حيث تم قبول 5851 طالبا وطالبة للفصل الأول و1049 للفصل الثاني.

أما الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب فستواجه مشكلة حقيقية كونها لم تعلن الى الآن أسماء المقبولين في الفصل الدراسي الأول، مما يجعلها تدفع الى قبول كل العدد المتبقي في ظل ما تواجهه «الهيئة» من مشاكل حقيقية في قلة القاعات الدراسية وقلة أعضاء هيئة التدريس، حيث سيتم قبول 15 ألف طالب وطالبة موزعين على الفصلين الدراسيين الأول والثاني، وسيتم قبول ما يقارب 10 آلاف طالب وطالبة للفصل الدراسي الأول و5000 للفصل الدراسي الثاني.

وتشير الإحصائيات إلى أن إجمالي المقبولين 13.246 طالبا وطالبة، من أصل 29 ألف خريج وهذا الرقم يشير الى أن ما يقارب 17 ألف طالب وطالبة لم يلتحقوا بالمؤسسات الأكاديمية المذكورة حتى الآن ولم يبق لهم إلا التطبيقي.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )