• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

الجزائر:40 ألــف دركي لتأمين امتحانات «الباك» و«البيام»

بين 3 و5 دركيين أمام كل مركز امتحان ودوريات راجلة لتأمين الممتحنين

بواسطة : admin
 0  0  135
الجزائر:40 ألــف دركي لتأمين امتحانات «الباك» و«البيام»
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 جندت القيادة الوطنية للدرك الوطني، 40 ألف دركي من أجل تأمين امتحانات نهاية السنة، أين وضعت مخططا عملياتيا عبر 48 ولاية لضمان التغطية لجميع المراكز الواقعة على مستوى إقليم اختصاصها، فضلا عن ضمان التغطية الأمنية لمراكز الطبع وإجراء الامتحانات والتجميع للترميز ومراكز التصحيح.كشفت مصادر حسنة الإطلاع لـ$، أن قيادة الدرك الوطني قررت تسخير 40 ألف دركي من أجل تأمين الامتحانات الرسمية التي ستنطلق بداية من 28 من شهر ماي الجاري بالنسبة لامتحان شهادة التعليم الإبتدائي، والفاتح جوان إلى غاية الخامس منه بالنسبة لامتحان شهادة البكالوريا، ومن التاسع إلى غاية 12 من ذات الشهر، بالنسبة لامتحان شهادة التعليم المتوسط.وقررت قيادة الدرك تسخير كل الوسائل البشرية والمادية من أجل ضمان السير الحسن لهذا الامتحان، من خلال تخصيص ثلاثة إلى خمسة دركيين أمام كل مركز إجراء موجود على مستوى الأقاليم التابعة للدرك الوطني، حيث تحرص على مراقبة كل الأشخاص الغرباء الذين يحومون حول المراكز ومنع ركن سياراتهم بالقرب من مراكز إجراء الامتحانات وتصحيحها، إضافة إلى تشديد الرقابة من أجل إحباط أي عمل إجرامي ضد المراكز.وكشفت مصادر "النهار"، على ضمان المرافقة من طرف وحدات الدرك الوطني للمواضيع وأوراق الإجابات، بالتنسيق مع موظفي قطاع التربية الوطنية باتجاه كل مراكز الامتحان، وكذا توفير الأمن من طرف فرق الدرك لمراكز الامتحانات والأماكن المحاذية لها ومقرات مديريات التربية، ومرافقة وحماية توزيع مواضيع الامتحانات من مديريات التربية إلى مراكز الامتحان.كما يعمل التشكيل الأمني الذي تم وضعه من طرف مصالح الدرك الوطني بخصوص تأمين امتحانات البيام والباك، على تعزيز تشكيلات أمن الطرقات للدرك الوطني على مختلف الطرق الوطنية والولائية والبلدية، خاصة المؤدية إلى المناطق العمرانية، وذلك قبل وأثناء فترة إجراء الامتحانات.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )