• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

الجزائر: تفاصيل تأخر تلاميذ غرداية عن عتبة دروس وزارة التربية

تأخر بـ15 درسا عن العتبة في مادة التسيير المحاسبي والمالي في شعبة التسيير والاقتصاد

بواسطة : admin
 0  0  197
الجزائر:  تفاصيل تأخر تلاميذ غرداية عن عتبة دروس وزارة التربية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
  تأخر بـ15 درسا عن العتبة في مادة التسيير المحاسبي والمالي في شعبة التسيير والاقتصاد
تأخر بـ10 دروس في اللغة الفرنسية شعبة آداب وفلسفة و8 دروس ضائعة في مادة الفلسفة شعبة رياضيات
خلصت اللجنة التي أنشأتها المفتشية العامة للبيداغوجيا على مستوى ولاية غرداية، من الدراسة التي تم على أساسها مقارنة دروس العتبة مع الدروس التي توقفت فيها الثانويات الموجودة على مستوى المناطق التي عرفت إضطرابات، حيث تم تسجيل تأخر بـ15 درسا في مادة التسيير المحاسبي والمالي بالنسبة لشعبة تسيير واقتصاد، وكذا تأخر يتراوح بين 3 و8 دروس في مادة الفلسفة في 3 شعب، إضافة إلى تأخر يقدر بـ10 دروس في اللغة الفرنسية بالنسبة لشعبة الآداب والفلسفة.تحصلت «النهار» على الدراسة الميدانية التي قامت بها اللجنة المنصبة من قبل وزارة التربية، والتي قامت بمقارنة الدروس المرجعية التي تضمنتها دروس العتبة مع الدروس التي توقفت فيها الدراسة بولاية غرداية، حيث تم تسجيل تأخر في بعض المواد وتقدم في مواد أخرى.وبالتفاصيل، فإنه بالنسبة لشعبة الرياضيات فقد تم تسجيل تأخر في مادة الهندسة المدنية بـ7 دروس، وتأخر في مادة الهندسة الكهربائية بـ3 دروس والهندسة الميكانيكية بدرس واحد، فيما تم تسجيل تقدم في مادة اللغة العربية والجغرافيا بـ6 دروس والعلوم الإسلامية بـ3 دروس والرياضيات بدرس واحد، في حين تساوت دروس العتبة مع الدروس التي تلقاها التلاميذ في كل من مواد الفلسفة، التاريخ والإنجليزية وكذا الفيزياء. وبالنسبة لشعبة تسيير واقتصاد، فقد تم تسجيل تأخر في مادة التسيير المحاسبي والمالي التي تعتبر مادة أساسية، فيما عرفت كل المواد الأخرى تقدما على غرار اللغتين العربية والفرنسية اللتين تقدمتا عن دروس العتبة بـ6 دروس والفلسفة بـ4 دروس والقانون بدرس واحد، وكذا الاقتصاد بـ7 دروس، فيما تساوت كل من مواد التاريخ والجغرافيا وكذا اللغة الإنجليزية والرياضيات مع دروس العتبة.وفيما يخص شعبة الآداب والفلسفة، فقد تم تسجيل تأخر بـ10 دروس في مادة اللغة الفرنسية و3 دروس بالنسبة لمادتي الفلسفة والتاريخ، أما مادة الجغرافيا فقد عرفت تأخرا بدرس واحد، فيما عرفت دروس اللغة العربية تقدما بـ6 دروس، وتساوت كل من دروس الرياضيات والإنجليزية والعلوم الإسلامية مع دروس العتبة. أما شعب اللغات الأجنبية، فقد عرفت تأخرا في كل من مادة الجغرافيا بـ5 دروس واللغة الفرنسية بـ3 دروس والتاريخ بدرس واحد وكذا الفلسفة بدرسين، فيما تقدمت كل من دروس اللغة العربية والعلوم الإسلامية والإنجليزية وكذا الإسبانية والألمانية. أما شعبة العلوم التجريبية فقد عرفت تأخرا في مادتي الرياضيات والعلوم الطبيعية بـ3 دروس، وكذا تأخر في مادة الفلسفة بـ5 دروس كاملة، أما بالنسبة لشعبة الرياضيات فقد عرفت تأخرا في مادة الفلسفة بـ8 دروس، فيما عرفت المواد الأخرى تقدما عن دروس العتبة.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )