• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

تقرير عن اقتراب موسم الامتحانات

إرشاد الطلبــة والاهل حــول كيفيــة الاستعداد لﻼمتحانــات

بواسطة : admin
 0  0  176
تقرير عن اقتراب موسم الامتحانات
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 شيئاً فشيئاً تقترب نهاية العام الدراسي الحالي 2013-2014, ففي الثالث عشر من الشهر الحالي بدء الامتحانات النهائية للصفوف من الرابع وحتى الحادي عشر, وفي السابع من يونيو المقبل امتحانات التوجيهي , وبدون شك فإن الطبة والأسرة الفلسطينية بدأت الاستعدادات الفعلية لدخول موسم الامتحانات كما أن وزارة التعليم أكملت مختلف التجهيزات لانطلاق الامتحانات بالصورة المطلوبة..

الطالب أيمن الحرزين من الصف العاشر بمدرسة جمال عبد الناصر الثانوية قال: نتابع باهتمام شرح المعلمين في الأيام الأخيرة من العام الدراسي , كما نتابع دروس المراجعة ونقوم بالتدرّب على المسائل المتوقع ورودها في الامتحانات حتى لا تكون هذه الأسئلة غريبة علينا.

الطالب محمود من الثانوية العامة من مدرسة الكرمل قال : أقوم بتنظيم وقتي للمراجعة ومذاكرة الدروس, كما استمع للإذاعة المدرسية التي تعطي شروحات ودروس مهمة حول منهاج التوجيهي , وأضاف: لدي طموح كبير في النجاح والتفوق.

ولي أمر الطالب سامر ابراهيم من الصف السادس بمدرسة تل الزهور الأساسية قال: بدأت حالة من الطَّوارئ في البيت, بسبب قرب الاختبارات، وقمت بوضع قائمة من الممنوعات على أبنائي , كما أنني أحرص على المتابعة معهم أولا بأول , وأضاف: هذه فترة حساسة جدًا في حياة الطلبة , وسواء أكان الطالب في توجيهي أو في المراحل الدراسية الأخرى فإنه يهمني في المقام الأول أن يحصل أبنائي على علامات مميزة مبيناً أنه من المهم لأولياء الأمور عدم الضغط على أبنائهم وفي المقابل حثهم على الابتعاد عن كافة المغريات التي تعيق مذاكرتهم ومراجعتهم للدروس خاصة في هذه الفترة.

مدير مدرسة زهير العلمي الثانوية للبنين أنور مطر قال : لدينا 470 طالب علمي وأدبي وشرعي , هناك متابعة مستمرة معهم حتى بدء الامتحانات , ونحن نحرص على مساعدة الطلبة من خلال نماذج الاسئلة والامتحانات ونأمل تحقيق نتائج مميزة.

جولتان من الامتحانات

مروان شرف مدير عام القياس والتقويم والامتحانات قال: نحن أمام جولتان من الامتحانات الأولى للصفوف من الرابع وحتى الحادي عشر وتبدأ في الثالث عشر من الشهر الحالي وتستمر حتى السادس والعشرين من الشهر نفسه, أما الجولة الثانية فهي امتحانات التوجيهي التي ستبدأ في السابع من يونيو من العام الحالي.

وبين شرف أن الامتحانات وضعت من المنهاج ومن الوحدات الدراسية التي تعلمها الطلبة كما أن الامتحانات تراعي الفروق الفردية مبيناً أن الطالب الذي يراجع دروسه ويجتهد حتماً سيحقق النجاح والتميز.

وقال شرف: إن الوزارة أكملت مختلف التجهيزات لعقد الامتحانات في مختلف المراحل الدراسية في المراحل الأساسية ومرحلة الثانوية العامة مؤكداً أن كافة الإجــراءات المتعلقة بعقد امتحانات التوجيهي، قد تمت بالتوافق والتنسيق الكامل مــع الإدارة العامة للقياس والامتحانــات في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، دون وجود أية عقبات من أي نوع.

وبين شرف أن الوزارة تقوم بتجهيز اللجان والمراقبين ومراكز التصحيح وكافة الاجراءات الفنية واللوجستية.

تعامل سليم مع الأبناء

د. أحمد الحواجري مدير عام الارشاد والتربية الخاصة قال: بالفعل الآن الأسرة الفلسطينية تعيش في أجواء الامتحانات لكن هذا لا يجب أن يقودنا إلى تهويل الأمر وادخال القلق في نفوس الطلبة بل يجب أن يكون هناك تعامل سليم من الأسر لأبنائهم في هذا الفترة.

وفيما يخص التهيئة النفســية وإرشاد الطلبــة حــول كيفيــة الاستعداد لﻼمتحانــات ، أكد مدير عام اﻹرشــاد أن وزارته تعمل طيلــة العام وفق برامج مدروســة لتوجيه الطلبة وإرشــادهم فــي مختلــف القضايــا التربويــة منها اﻻمتحانــات حيــث تعمــل الطواقــم العاملة في اﻹرشاد على بث اﻹرشادات والنصائــح الﻼزمة للطلبة كي يجتازوا اﻻمتحانات بدون قلق أو خوف.

وأوضح الحواجري أن طواقم الإرشاد سيكون لها دور مهم في متابعة الامتحانات وتهيئة الطلبة إضافة إلى الخروج الإعلامي لتوجيه المجتمع بأهمية توفير الهدوء للطلبة.

وطرح د. الحواجري عدة توجيهات من شأنها عﻼج قلــق الامتحان ومنها اﻻســتعانة باﷲ والتوكل عليه والدعاء , والتفاؤل بالنجاح واﻹكثار من الحديث اﻹيجابي، والحذر من التفكير الســلبي، وتنظيــم الوقــت بطريقة مناسبة وتقسيمه بين الدراسة الجادة المنظمة مشيراً الى إلى ضرورة استقطاع بعــض الوقــت للراحة بيــن كل فترة وأخرى، والبدء بالمواد الدراسية حسب أهميتهــا، ،واختيار المكان المناســب للمذاكرة من حيــث التهوية واﻹضاءة و تنظيــم الكتب والمذكرات بشــكل يسهل الرجوع إليها.وشــدد الحواجري على أهمية ضرورة اﻻســتعداد البدنــي والذهني للطالب من خــﻼل اﻻبتعاد عن الســهر الزائد والراحــة الجســدية ، والتغذيــة الســليمة, باﻹضافة إلــى اﻻبتعاد عن كافة المؤثرات الخارجية التي تشــغل الطالب عن المذاكــرة مثل الضوضاء واﻻنترنــت والتلفزيــون ومتابعــة اﻷحــداث الرياضيــة ﻷن مثــل هــذه الأمور تستقطع وقتا ثمييناً من وقت المذاكرة.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )