• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

الخريجون والخريجات يرفضون شرط قياس للالتحاق بالوظائف التعليمية

طالبوا بإلغائه واعتبروه إهداراً للمال ومحاولة لتقليل أعداد المقبولين للتعيين

بواسطة : admin
 0  0  129
الخريجون والخريجات يرفضون شرط قياس للالتحاق بالوظائف التعليمية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تعالت أصوات الخريجين والخريجات الرافضين لتطبيق اختبار القياس، للالتحاق بالوظائف التعليمية، مطالبين بإلغائه بعد أن أصبح شرطاً أساسياً للتوظيف في الوظائف التعليمية.
وأعرب رافضو اختبار قياس عن استيائهم من تطبيق هذا الاختبار، واعتبروه قراراً مجحفاً في حقهم، لافتين إلى أنهم قضوا سنوات طوالاً في الدراس، والتحصيل من أجل العمل، وليس الاختبار مجدداً.
وقال الخريجون إن اختبار القياس ما هو إلا هدر للأموال، معتبرين أنه عقبة في طريقهم للالتحاق بالوظائف التعليمية، موضحين أن الكثير منهم يحملون شهادات تربوية لا يُقبل بها إلا في مجال التعليم، ولكن شرط قياس يحطم أحلامهم وأمانيهم.
وأكدت بعض الخريجات، اللاتي مضى على تخرجهن أكثر من 10 سنوات أن اختبار القياس لا يقيس قدراتهن التعليمية وإنما يهدف إلى تقليل أعدادهن في المفاضلات التعليمية، مشيرات إلى أن تطبيق اختبار القياس بحقهن هو محاولة لزيادة سنوات عطلتهن ولكن بطريقة ملتوية.
وأشار الشاكون إلى أن الوزراء والمسؤولين والأطباء حققوا نجاحات وساهموا في خدمة الوطن ونهضته من دون اختبار قياس، مطالبين بضرورة إلغاء اختبار القياس والتقويم وجعل الميدان التعليمي هو الفاصل باستمراريتهم في العمل أو إيقافهم.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )