• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

انطلاق مهرجان «أتعلّم وأعلّم» السبت في الكويت وتخصيص ريعه لتعليم المحتاجين

ينظمه فريق «نحن متطوعات» في حديقة ديسكفري ويهدف لإكساب الطفل مهارات حياتية مفيدة من خلال 14 ورشة عمل

بواسطة : admin
 0  0  218
انطلاق مهرجان «أتعلّم وأعلّم» السبت في الكويت وتخصيص ريعه لتعليم المحتاجين
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 
ينظم فريق «نحن متطوعات» مهرجان «أتعلم وأعلم» يوم السبت المقبل ضمن مهرجان فرحة الرابع في حديقة مجمع ديسكفري من الساعة 9 ونصف صباحا إلى الساعة 2 ظهرا وسيخصص ريعه لكفالة طلاب علم داخل الكويت.

وفي هذا السياق قالت رئيسة الفريق ريم التركيت ان هذا المهرجان يأتي بعد نجاح مهرجانات فرحة في الأعوام السابقة حيث تم كفالة عدد 150 طالب علم محتاجين في الكويت، مشيرة إلى أن مهرجان فرحة لهذا العام يهدف إلى إكساب الطفل مهارات حياتية مفيدة وفنون جميلة تهذب وتصقل شخصيته، بالإضافة إلى تعزيز قيم المواطنة الصالحة من خلال 14 ورشة تقدم في هذا المهرجان.

وأوضحت التركيت أن هذه الورش مناسبة للأطفال من الجنسين من عمر 6 إلى 12 سنة ومصممة لهذه الفئة العمرية واهتماماتها وطرق تفكيرها وتقدم من قبل مختصين في هذا المجال، لافتة إلى أن الطفل سيحصل على شهادة اجتياز دورة بعد كل ورشة، معربة عن أملها أن يلقى المهرجان نجاحا يفوق السنوات الماضية لكي يتمكن الفريق من مساعدة اكبر عدد ممكن من الأطفال اللذين يحتاجون فعلا للتعلم والانخراط في المدارس ولا يتمكنون من ذلك مشيرة إلى أن فكرة هذه المهرجانات تقوم على تعليم الأطفال الراغبين على موهبة وخبرة جديدة تسمح بالمقابل بتعليم طفل محتاج وإتاحة الفرصة له لنيل التعليم الأكاديمي.

وبينت أن المهرجان وبالإضافة إلى ورشه يتخلله عدة فقرات ترفيهية وسيتم تخصيص ركن خاص بالأطفال ما دون 6 سنوات كما سيتمكن الأطفال من تذوق أشهى المأكولات حيث سيكون هناك ركن خاص بالمطاعم، متمنية على أولياء الأمور اصطحاب أبنائهم إلى المهرجان لكي يستغلوا أوقاتهم بخبرات جديدة علمية وترفيهية وفي الوقت نفسه المشاركة في العمل الخيري الذي يسعى إليه منظمو المهرجان.

وعن فريق «نحن متطوعات» قالت التركيت انه يضم فتيات كويتيات يشاركن في العمل التطوعي من اجل خدمة ورفعة المجتمع الكويتي، ولقد تأسس هذا الفريق في أكتوبر 2010 تحت مظلة مركز إشراق للفتيات وقدم الكثير من الأنشطة الاجتماعية والخيرية بجانب تقديم أعمال خيرية للمجتمع الكويتي.

ولفتت إلى أن الفريق يهدف لبناء شخصية الفتاة الكويتية وتنمية قيمة الحب والعطاء والولاء للوطن، ويسعى لتطوير مهارات القيادة والتواصل ليكونوا مواطنين فعالين في المجتمع، ويطمح الفريق لمواصلة أنشطته بإقامة المهرجانات والمناسبات التي تحقق أهدافه في خدمة المجتمع.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )