• ×
  • تسجيل

الإثنين 5 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

فوز معلمو مصر بأربعة مراكز متقدمة في المنتدى العالمي فى التعليم

بواسطة : admin
 0  0  153
فوز معلمو مصر بأربعة مراكز متقدمة في المنتدى العالمي فى التعليم
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 فاز معلمو مصر بأربعة مراكز متقدمة في المنتدى العالمي فى التعليم الذي تنظمه مايكروسوفت، والذى أقيم خلال الفترة من 11 إلى 14 مارس في برشلونة بأسبانيا لأفضل 250 مشروع تُقدم علي مستوي العالم، هذه المشروعات التي تبرز الإبداع والحلول المبتكرة التي تدمج التكنولوجيا في عمليتي التعليم والتعلم. وبعد منافسة قوية للمعلمين من جميع أنحاء العالم والتحكيم من قبل لجنة دولية من خبراء التحكيم في المجالات التربوية والتكنولوجية، أعلنت النتيجة مساء أمس وتوجت فرحة المعلمين المصريين بفوز 4 من معلميها المبدعين. وقد رفرف علم مصر عاليا في حضور أكثر من 1350 من قيادات التعليم من العالم وحضر المنتدي: أميرمقاطعة كتالونيا ووزيرة التربية والتعليم بأسبانيا ونائب رئيس شركة مايكروسوفت العالمية ومديرالتعليم لتكريم الفائزين.
الفائزون هم:
1- المركز الأول على المستوى الفردى فى مجال (المعلم كمبدع وقائد للتغيير)

الشيماء إسماعيل محرم- بنى مزار المنيا مدرسة الفتية الصناعية بنات

مشروع "صنّاع المستقبل"

فكرة المشروع: مكافحة التسرب من التعليم عن طريق دمج التكنولوجيا فى عمليتى التعليم والتعلم.

2- المركز الأول على المستوى الجماعى

تامر محمد القاضى شرق الاسكندرية- مدرسة السيد محمد كريم

مجال المشروع: " مكافحة الفقر"

فكرة المشروع: إستخدام التكنولوجيا فى التعليم لجعل الطلبة مخططين محللين ومنتجين لحلول ابداعية لقضايا عالمية تخص الانسانية كلها.

3- المركز الثانى على المستوى الجماعى: "المساواة والعدالة الاجتماعية "

رحاب الخضرجى دمياط الجديدة مدرسة الكفراوى التجريبية للغات

فكرة المشروع: إستخدام التكنولوجيا فى التواصل بين الطلاب من كل أنحاء العالم من أجل فهم ودعم حقوق المرأة.



4- المركز الثالث على المستوى الجماعى "الاستدامة":

أحمد درويش 6 أكتوبر الجيزة مدرسة النصر التجريبية للغات

فكرة المشروع: زيادة الوعى بالمشاكل و القضايا البيئة من خلال استخدام التكنولوجيا لتواصل الطلاب على مستوى العالم، والعمل على ايجاد حلول لهذه المشكلات.

وقد شارك فى التصفيات النهائية بالاضافة للفائزين كل من:

- إبتسام محمد مدرسة سوالم أبنوب للتربية الخاصة أسيوط - والتى تحاول من خلال مشروعها عمل قاموس عالمى موحد للغة الإشارة.

- هناء شهاب مدرسة طلعت حرب الابتدائية كفر الدوار البحيرة - يدور مشروعها حول مكافحة الإدمان بأنواعه وحماية الجهاز العصبى للانسان.

- على خليل مدرسة العباسية الصناعية الميكانيكية الوايلى القاهرة - الذى يعالج مشاكل التسرب من التعليم ومعالجة البيئة المحيطة من خلال مشروع تعليمى (رسم هندسى)

- إيمان البنا مدرسة الثانوية الصناعية بنات الطور جنوب سيناء - ويدور مشروعها عن الأماكن السياحية فى مصر ... والشخصيات البارزة (الأعلام) والذى يصلح كل منها نموذجا يتخذه الطالب مثلا أعلى.

- مروة حسين مدرسة الرمل الإعدادية بنات شرق الاسكندرية، فى مشروع مشترك مع أحمد درويش تدور فكرته عن محاكاة التعليم للمتفوقين STEM بحيث يكون متاح لجميع الطلاب عبر الانترنت.

والجدير بالذكر أن الإعداد لهذا الإنجاز كان نتاج جهد سنوات من التدريب والممارسة، ولعبت الوزارة بالتعاون مع شركة مايكروسوفت دورا فعالا في تحفيز ومساندة المعلمين. وقد كانت مؤسسة الألفي راعية لسفرالمعلمين هذا العام. وكان أداء الفريق المصرى مشرفا، ولاقى إستحسان كل الوفود المشاركة وإعجابهم، وقد تشارك جميع أعضاء الفريق هذا الانجاز وساهم كل فرد فى الفريق بمجهودات كبيرة فى سبيل هذا النجاح غير المسبوق للفائزين من دولة واحدة.

وقد وعد الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم وأيضا شركة مايكروسوفت بتبني هذه الإبداعات والتحفيز علي نقل الخبرات والإستمرار في إعداد وتأهيل المزيد من الكوادر والتدريب ونشر الإبتكار، ووعدت مؤسسة الألفي ببرامج تدرييبية متخصصة ومتميزة للفائزين. وبعد عودة المعلمين، ستقام إحتفالية لتكريم سفراء مصر من المعلمين المبدعين ونشر ثقافة التعلم النشط الذي يؤهل الطالب لمهارات القرن الحادي والعشرين الذي من شأنه النهوض بالتعليم في مصر

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )