• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

طفلة حلبية هزت مشاعر الملايين

بواسطة : admin
 0  0  174
طفلة حلبية هزت مشاعر الملايين
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
  "عمو لا تقصلي بيجامتي، لأنها جديدة".. نسيت هذه الطفلة الحلبية "المنكوبة" كل آلامها ولم تعر لمنظر الدم أي اعتبار.. لتتذكر أن "بيجامتها" جديدة.. لتصرخ باكية مذكرة الطبيب وترجوه أن لا يقصها، عندما حاول أن يرى مكان الاصابة في رجلها.

تفاصيل إنسانية مؤثرة من طفلة عمرها لم يتجاوز الـ 12 عاماً، وعبارات طفولية تخرج عفوية من أطفال لم يموتوا تحت القصف، فحملوا ذاكرة مليئة بالعنف، لتبقى ألعابهم أو "بيجاما" جديدة هي أغلى ما يملكون بعد أن صارت بيوتهم أثراً وأطلالاً.

فيديوهات معاناة سورية منتشرة، وتقتحم المواقع والصفحات، طفل من مخيم اليرموك وآخر من حلب، أطفال جائعون يوشكون على الموت، تمر الفيديوهات أمام الجالس وراء شاشة الكمبيوتر، الكثيرون يفضلون ألا يفتحوها حتى لا يقعوا فريسة الحزن أو القهر، ولكن تبقى الفيwatchديوهات السورية تسيطر ببعض اللقطات المغرقة في إنسانيتها.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )