• ×
  • تسجيل

الإثنين 5 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

عودة طلاب الثانوية الى مقاعد الدراسة غدا في الجزائر

بعد إضراب دام أكثر من ثلاثة أسابيع طلاب الثانوية العامة في الجزائر يعودون غدا إلى مقاعد الدراسة

بواسطة : admin
 0  0  162
 عودة طلاب الثانوية الى مقاعد الدراسة غدا في الجزائر
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 يعود تلاميذ الطور الثانوي غدا إلى مقاعد الدراسة، بعد إضراب دام أكثر من ثلاثة أسابيع، بعد الإضراب الذي دعت إليه كل من النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي «سناباست» والمجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي والتقني «كناباست»، بمعنويات في الحضيض .الوضعية أفرزتها أيام الإضراب التي ساهمت مساهمة كبيرة في إحباط عزيمة العديد منهم، خاصة التلاميذ الذين ينتظرهم امتحان رسمي شهر جوان القادم، وهذا بعد الشد والجذب الذي جاء عقب تصريح وزير التربية الأخير الذي رجّح إمكانية تأجيل امتحانات البكالوريا كحل لاستدراك الدروس الضائعة.وفي هذا الصدد، قالت نبيلة شرفاوي مختصة في علم النفس التربوي، إن عملية تعويض الدروس في هذه الفترة الحالية والإسراع في إلقائها يعتبر خطأ كبيرا يساهم كثيرا في إرباك التلاميذ، خاصة الذين تنتظرهم امتحانات شهادة البكالوريا شهر جوان المقبل. وأضافت المتحدثة في اتصال مع $ أن التلاميذ عاشوا خلال فترة الإضراب حالة نفسية رهيبة، زادت حدتها تصريحات الوزارة الوصية من جهة وتصريحات النقابات من جهة أخرى، حيث أن التلاميذ تخوفوا من فصل الأساتذة الذين يدرسونهم وتخوفوا من مواصلة الإضراب الذي لا يخدمهم تماما. وأردفت المتحدثة قائلة «إن الأساتذة في الفترة الحالية يجب أن يهتموا بالجانب النفسي للتلاميذ وأن يتجنّبوا إلقاء الدروس والضغط عليهم من خلال الزيادة في الساعات الإضافية واستغلال فترات الراحة، خاصة أن العديد منهم يتلقون دروسا خصوصية في الفترة المسائية وأيام العطل الأسبوعية». للإشارة، علقت كل من نقابتي «السناباست» و«كناباست» الإضراب الذي دعتا إليه، بعد مفاوضات ماراطونية بين وزارة التربية ووزارة الخدمة العمومية وكذا النقابات.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )