• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

برنامج الماجيستير في العلوم في تنمية المجتمعات الريفية

أول برنامج في العالم العربي لماجيستير في التنمية الريفية تطلقه الجامعة الامريكية

بواسطة : admin
 0  0  127
برنامج الماجيستير في العلوم في تنمية المجتمعات الريفية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
  تُطلق كلية العلوم الزراعية والغذائية في الجامعة الأميركية في بيروت برنامجاً جديداً للدراسات العليا في التنمية الريفية، بدءاً من خريف العام الحالي.
سيُعرف هذا البرنامج باسم برنامج الماجيستير في العلوم في تنمية المجتمعات الريفية وسيخوّل الطلاب بناء مقدراتهم في تنمية المجتمعات، ليصبحوا قادرين على تصميم وادارة ومتابعة وتقييم ومراقبة مشاريع التنمية بشكل أفضل، في القطاعين الخاص والعام، محلياً واقليمياً وخارجياً.
وتستضيف هذا البرنامج وحدة البيئة والتنمية المستدامة في كلية العلوم الزراعية والغذائية في الجامعة الأميركية في بيروت. وقد راجعه وقيّمه البروفسور دايفد براون من جامعة كورنل، وهو الدمير المشارك فيها لمعهد التنمية المجتمعية والاقليمية. وقد زار الجامعة الأميركية في بيروت مؤخراً وأثنى بقوة على البرنامج الجديد الذي سجّل في دائرة التربية في ولاية نيويورك وفي وزارة التعليم العالي اللبنانية.

وقالت الدكتورة نهلا حولاّ، عميدة كلية العلوم الزراعية والغذائية في الجامعة الأميركية في بيروت: "بحسب تقرير للبنك الدولي من العام 2010، فلقد أنفقت المنظمات الحكومية وغير الحكومية في لبنان فقط، أكثر من خمسمئة مليون دولار على مشاريع تنمية مجتمعية موجهة أساساً للزراعة والصحة العامة والموارد الطبيعية والبيئية في العقد المنصرم. ولكن هناك حالياً نقص في أعداد المهنيين المؤهلين من أصحاب المعارف القوية في التنمية الريفية المجتمعية. والأسوأ هو أن لا جامعة في لبنان والشرق الأوسط كانت قبل اليوم توفّر هذا النوع من التدريب. مع أن هذا الاختصاص قد أصبح اليوم مترسّخاً في الجامعات في الغرب".
وأضافت العميدة حولاّ أن جهود التنمية المجتمعية في المنطقة قد أخفقت عموماً لأنها كانت موجّهة فقط من الدوائر العليا في الدولة ولم تُفسح في المجال لمبادرات أو شراكات تقودها المجتمعات ذاتها. وأوضحت: "إن الجامعة الأميركية في بيروت مُدركة للتحدّيات وموضعها يخوّلها أن تكون أول مؤسسة أكاديمية في دول منظومة مينا توفّر برنامجاً للتنمية الريفية المجتمعية".


وسيتمحور البرنامج الجديد حول المقاربات التعاونية والمتعددة الاختصاصات لتنشئة مهنيين في التنمية المجتمعية يمتلكون معرفة واسعة في المسائل والمعدات لمساعدة منظماتهم ومجتعاتهم في تطوير برامج تنموّية في اختصاصات مختلفة. ويهدف البرنامج لتدريب الطلاب على تنكّب المسؤوليات كمخططين، ومؤهَّلين لمراتب أكاديمية، وموزّعي خدمات إنسانية، واختصاصيي تنمية اقتصادية، وصناع قرار على الصعيد المحلي أو الاقليمي أو الدولي، وممارسين، واداريين في سبيل تحسين مستوى معيشة مجتمعاتهم.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )