• ×
  • تسجيل

السبت 3 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

38 مشروعاً لطلاب وطالبات جدة تتأهل لنهائيات الأولمبياد «إبداع»

تأهل 38 مشروعا لطلاب وطالبات من تعليم محافظة جدة جدة في مساري الابتكار والبحث العلمي

بواسطة : admin
 0  0  111
38 مشروعاً لطلاب وطالبات جدة تتأهل لنهائيات الأولمبياد «إبداع»
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تأهل 38 مشروعا لطلاب وطالبات من تعليم محافظة جدة جدة في مساري الابتكار والبحث العلمي، للتصفيات النهائية للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي «إبداع» التي ستحتضنها العاصمة الرياض.وعبر مدير تعليم المحافظة عبدالله الثقفي في حفل ختام فعاليات الأولمبياد بمنطقة مكة المكرمة برعاية وكيل إمارة المنطقة المساعد للتنمية الدكتور هشام الفالح عن سعادته الغامرة وهو يشاهد عددا من الموهوبين والموهوبات من تعليم جدة وهم يحصدون التفوق والتميز والإبداع على مستوى المنطقة. كما عبرت مساعدة مدير تعليم جدة للشؤون التعليمية نور باقادر عن مشاعر الفخر بما حققه الطالبات والطلاب من نتائج مشرفة.واعتبر مدير إدارة النشاط الطلابي خالد فضل ما حققه طلاب وطالبات تعليم جدة في الأولمبياد الوطني إنجازا يشار إليه بالبنان، مبينا أن المشروعات المتأهلة في مسار الابتكار تشمل (رجل آلي) للطالب أحمد ياسر الباشا، (النوم المريح) للطالب خالد وليد بامعروف، (طفلك في أمان) للطالب عبدالوهاب عادل النجار، (إشراقة شمس) للطالب عمار عبدالعزيز كسار، (التهوية السحرية) للطالب ريان عبدالعزيز بدر، (Epharmacy) للطالب بدر مشعل العمري، (إبصار الكفيف) للطالب عبدالرحمن فاروق أبوزيد و(حج بلا ضياع) للطالب سعد فيصل الداوود. بينما تشمل المشروعات المتأهلة في مسار البحث العلمي (توليد الكهرباء من جذور النبات) للطالب معاذ محمد صديقي، (تمييز الجريان الصفائحي في أعداد متعارض) للطالب خالد عبدالرزاق خميس، (مخلفات الدواجن وطعام الأسماك) للطالب عبدالله محمود غلمان، (تعليم الأطفال المفردات في عصرنا الحاضر) للطالبين ناصر ماجد الغامدي ومعاذ أحمد عمر، (تطبيق التواصل مع الصم والبكم دون العناء لتعلم لغة الإشارة) للطالب نادر فهد خشيم، (الإشعاع الآمن) للطالبين سهيل عبدالكريم تركستاني والمعتصم خالد بخش، (خريطتي سر نجاحي) للطالبين حسين فاروق خان وراكان سعد الحربي و(الإشارة الزرقاء) للطالبين طه عبدالله غنيم وعبدالله حسن الجداوي.ورأت مديرة إدارة الموهوبات مزنة الغانم أن ماتحقق من منجز يدلل على أن هناك تعليم واع يهتم بتنمية جانب الابتكار والموهبة لدى الطالبات. وأوضحت أن المتأهلات منهن للتصفيات النهائية للأولمبياد في مسار الابتكار هن ريناد أسامة كلنتن (مروحة سحب الهواء من الاحتراق)، رتانا محمد العشملي (صديق التوازن)، ريوف بندر فلمبان (المواقف الذكية)، ريناد احمد غراب وكيان عبدالحميد الماس (الوعاء العجيب)، جود يزيد التونسي (التحكم عبر مفتاح)، حنين فيصل السبيعي (جهاز قياس الهوموسيتين بالطريقة الكولومترية)، بشائر عيضة النهدي (الرمز المتحدث)، بدور زهير النجار (لن أحتاج الى مساعدة) وراوية عبدالاله محيي الدين (مستشعر الحد الأقصى للسرعة).وتأهلت في مسار البحث العلمي شهد طارق سرحان وايمان رملي هارون (التداخل في عملية الالتهام الذاتي لتطوير علاج عدوى الأنتاميبا) ، شوق سعيد القحطاني (كتابة صحية) دلال كمال ابراهيم (التعديل الوراثي للطفرة) ، سارة محمد جميل ولينا ياسر الشيخ (طريقة جديدة للقضاء على طفيلي الالتهابات المهبلية) ، زهراء غياث نور خان وأمجاد ماهر المكي (أثر الثيورومين في إبطاء الأعراض الحركية لداء باركنسون)، جمانه مروان الصواف (تمايز سرطان الدم النخاعي) ،الطالبة رند عبدالرحيم (زراعة البكتريا من طحالب البحر الأحمر) ربا يوسف السلمي (أنفي) ، شهد عبدالله ضباب (الشاحن المقلل للإشعاعات)، مها عبدالله باجعيفر (حضن أمي) وشروق عبدالهادي العمري وبلقيس سليمان الشريف (أكثر من مئة عام).

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )