• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

وزير التربية المصري يلتقي معلمي شمال سيناء

بواسطة : admin
 0  0  169
 وزير التربية المصري يلتقي معلمي شمال سيناء
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تفعيلا للتواصل بين وزارة التربية والتعليم والمعلمين .. التقى الدكتور محمود أبو النصر بعدد من معلمي شمال سيناء الذين جاءوا لعرض بعض المشاكل التي تعاني منها المنظومة التعليمية في المحافظة. حضر اللقاء الدكتور طارق الحصري مساعد الوزير للتطوير الإداري والدكتورة مايسة فاضل رئيس قطاع التعليم العام والأستاذ عاطف عبده رئيس قطاع الأنشطة.

أشار المعلمون إلى وجود عجز في الأنشطة في مدارس شمال سيناء، لافتين إلى عدم وجود مشرفي مسرح ومدرسي تربية موسيقية. واقترحوا تحويل العاملين في وظيفة فني تشغيل وسائل تعليمية إلى وظائف مشرفي مسرح ومدرسي تربية فنية بعد تلقي التدريب المناسب.

كما أكدوا على نقص أجهزة الكمبيوتر بالمدارس مشيرين إلى أن معظمها لا يعمل كما أشاروا إلى وجود عجز في عمال الخدمات المعاونة. ولفتوا إلى أن مدارس الفصل الواحد غير مفعلة على الإطلاق، حيث يعمل بها عدد كبير من المعلمين لا يتناسب مع قلة الطلاب، وفي الوقت نفسه لا يُسمح بالاستعانة بهم في المدارس الابتدائية.

وطالب المعلمون بتعيين مشرفي أمن داخل المدارس أثناء الدراسة، حتى لو تم الاستعانة بالإداريين العاملين بمؤهلات متوسطة، وتثبيت العمالة المؤقتة من المعلمين، كما طالبوا بتعميم حافز الــ 100 جنيه الذي يحصل عليه المعلمون في المناطق النائية، ليشمل جميع العاملين بالتربية والتعليم.

ورداً على مطالب معلمي شمال سيناء .. أكد أبو النصر أن الوزارة تولي اهتماما كبيرا بمحافظتي شمال وجنوب سيناء، مشيراً إلى اتفاقها مع وزارة الشباب على إرسال قوافل تعليمية لطلاب الشهادات للمرحلتين الإعدادية والثانوية العامة والدبلومات الفنية، وسوف يتم تسجيل تلك المراجعات وتحميلها على اسطوانات مدمجة لتوزيعها على الإدارات والمديريات التعليمية على مستوى الجمهورية. وأشار الوزير إلى أن الهدف من تلك القوافل هو تعويض الطلاب عما فاتهم خلال العام الدراسي الحالي نظرا للظروف التي مرت بها تلك المناطق. ومن جانبه أكد الدكتور طارق الحصري أنه قد تمت الموافقة على تخصيص 155 مليون جنيه من هيئة الأبنية التعليمية لبناء أسوار لـ 550 مدرسة بلا أسوار على مستوى الجمهورية، ومن بينها مدارس جنوب وشمال سيناء.

وأوضح الحصري أن هناك عجز كبير في عدد العمال على مستوى الوزارة كلها، مشيراً إلى أن المديرية هي المسئولة عن توزيع العمال بين المدارس بصورة عادلة.

وبالنسبة لمطالبهم الخاصة بأجهزة الكمبيوتر .. أشار إلى أن الوزارة ستقوم بتوفير هذه الأجهزة في حدود الإمكانيات المتاحة، كما أكد أنه سوف تتم دراسة المطلب الخاص بتعميم حافز المناطق النائية لمراعاة إدراجه في الميزانية الجديدة

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )