• ×
  • تسجيل

الأربعاء 7 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

ملف مدارس الإخوان في مصر

أسماء المدارس التابعة لجماعة الإخوان بمصر والمطلوب أمنيا السيطرة

بواسطة : admin
 0  0  438
  ملف مدارس الإخوان في مصر
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 «سرى للغاية»، تلك هى العبارة التى حملتها الأظرف التى أرسلتها وزارة التربية والتعليم إلى المسؤولين فى المديريات التعليمية المكلفين بتنفيذ خطة السيطرة، وتضمنت أسماء المدارس الخاصة التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، والمطلوب أمنيا السيطرة عليها لتنفيذ قرار حكومة الببلاوى بإخضاع المدارس الخاصة للإشراف المالى والإدارى، تنفيذا لحكم القضاء الصادر بحصر ممتلكات الجماعة وحظر أنشطتهم.

مصادر مسؤولة داخل الوزارة قالت لـ«التحرير» إن الوزارة بدأت فعليا اتخاذ خطوات تجاه ملف مدارس الإخوان، وذلك بعد تسلمها القائمة النهائية من قبل وزارة العدل والبالغ عددها 147 مدرسة، وأيضا بعد أن أرسلت المديريات التعليمية تشكيلات مجالس الإدارات الجديدة للوزير أبو النصر، لاعتمادها تمهيدا لبدء عملية السيطرة التى ستتم خلال الأسبوع الحالى.

القائمة تضمنت 10 محافظات هى «القاهرة، الجيزة، إسكندرية، القليوبية، الفيوم، الشرقية، أسيوط، بنى سويف، سوهاج، الغربية»، حيث احتلت محافظة القاهرة الترتيب الأول ومقدمة المدارس الإخوانية، حيث بلغ عدد المدارس الإخوانية بها 12 مدرسة، هى «مدارس جنى دان، مدرسة الرضوان، مدرسة المساعى الحميدة، مدرسة آل ياسر، مدرسة المنارة، مدرسة أمجاد الخاصة للغات التابعة لشقيقة وجدى العربى مسؤول اللجنة الفنية بجماعة الإخوان، مدرسة بداية، مدرسة الحياة، مدرسة منارة الفاروق، مدرسة الأندلس، مدرسة عبير الإسلامية، مدرسة أبو زهرة الإسلامية»، بينما خلت القائمة من مدارس المقطم للغات التابعة للقيادى الإخوانى عدلى القزاز، إلا أن وزير التعليم طلب من وزارة العدل عدم استبعادها وإضافته إلى قائمة مدارس الإخوان.

وفى محافظة الجيزة 10 مدارس هى «طلائع المستقبل، الأصدقاء، الفضل الحديثة، الزهراء الخاص، العلا جردين، زهراء الأندلس، دار حنان (فرعان للمدرسة)، فضل للغات، منابع العلوم والتربية».

وفى محافظة القليوبية، تضمنت القائمة «مدرستى الفتح التابعتين لمحسن راضى القيادى الإخوانى البارز ببنها، وعضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، وأيضا مدارس جيل المستقبل».

وفى محافظة الشرقية اشتملت القائمة على مدارس «الزهراء الخاصة بفاقوس، أنوار الحرمين الخاصة، تهيا الثانوية الخاصة، المصرية الإنجليزية، القومية الخاصة»، ومدرسة المنارة الإسلامية، إحدى أشهر المدارس الإخوانية، التابعة لإدارة تلا التعليمية بالمنوفية، وفى محافظة الغربية اشتملت القائمة على عدد 7 مدارس للجيل المسلم بطنطا والمحلة الكبرى التى يترأس مجلس إدارتها محمد السروجى القيادى الإخوانى والمتحدث الرسمى لوزير التعليم السابق والمقبوض عليه حاليا.

أما محافظة سوهاج، فاشتملت القائمة على مدرستين فقط هما مدارس الدعوة الإسلامية بنين وبنات، والتابعة لجمعية الصحابة التابعة لجماعة الإخوان المحظورة، بينما تم استبعاد مدرسة الزهور من عملية السيطرة عليها نتيجة لتغيير الإدارة المدرسية التى كانت تتبع الإخوان، ليديرها الآن إدارة أخرى جديدة ليس لها أى انتماءات سياسية أو فكرية، بينما بدأت المديرية حاليا فى إعداد تشكيل مجالس الإدارات الجديدة لمدرستى الإخوان.

وفى محافظة بنى سويف، حيث اشتملت قائمة المدارس بها على 5 مدارس إخوانية بمجالس إداراتها الحالية منتمية لجماعة الإخوان، تلك المدارس هى 4 مدارس «الدعوة بنين وبنات»، إضافة إلى مدرسة الأوائل.

وفى أسيوط، شملت القائمة مدرستى دار حراء الإسلامية، ومدرسة الأندلس الإسلامية، وفى محافظة الإسكندرية مدارس «المدينة المنورة للتعليم الأساسى، المدينة المنورة للثانوى، زهرة المدائن، أجيال، شمس العلا، رؤية، التربية الحديثة».

وحسب ما أكدته المصادر أيضا لـ«التحرير» فإن تنفيذ الوزارة فى انتظار انتهاء مدة الاستئناف على استشكال حصر ممتلكات الإخوان وحظر أنشطتهم، حتى تبدأ فى تنفيذ خطة السيطرة على مدارس الإخوان والتحفظ عليها فى حال رفض الاستئناف على الاستشكال ونفذ الحكم النهائى بحصر ممتلكات الجماعة المحظورة، لتكون عملية التنفيذ قانونية، وقالت المصادر إن وزير التعليم الدكتور محمود أبو النصر يحرص دائما على أن يسير فى إطار القانون، حتى لا يجد معارضة من أحد على قراراته.

المصادر أشارت إلى أن خطة السيطرة ارتكزت فى محور عملية التنفيذ على أن تتلقى اللجنة المكلفة إشارة البدء تليفونيا لتنفيذ المهمة من وزير التعليم شخصيا فى كل محافظة على حدة، لتعلم اللجنة المكلفة بموعد وتوقيت العملية فى ذات يوم تنفيذ المهمة لسريتها، بحيث تتم السيطرة فى مجموعة المحافظات المحددة فى يوم وتوقيت موحد سرى، حتى لا يحدث نوع من المقاومة من أى أحد بتلك المدارس.

الخطة تحسبت بأنه فى حال حدوث أى مقاومة سواء من المعلمين أو الطلاب من خلال إضراب بعض المعلمين عن العمل، فسيتم إجراء حوارات معهم حول أن هدف الوزارة انتظام سير العملية التعليمية فقط لا غير، وليس الاحتلال أو الإضرار بأحد من العاملين بالمدرسة، وفى حال فشل المفاوضات مع المعلمين الذين سيحاولون الإصرار على الإضراب، سيتم على الفور الندب الداخلى من المعلمين داخل الإدارة التعليمية التابع لها المدرسة، بحيث سيتم فتح باب إعارة المعلمين داخليا من التعليم العام إلى الخاص لسد العجز.

وزير التعليم الدكتور محمود أبو النصر، أكد لـ«التحرير» عدم استبعاد مدارس جنى دان المساهم فيها صهر خيرت الشاطر «زوج خديجة الشاطر»، ومدارس المقطم للغات التابعة لمستشار الوزير السابق القيادى الإخوانى عدلى القزاز، ومدارس الجيل المسلم التابعة للقيادى الإخوانى محمد السروجى من قائمة المدارس الإخوانية المطلوب السيطرة عليها.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )