• ×
  • تسجيل

الإثنين 5 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

أزمة بنزين بدمشق بسبب قطع الطريق الدولي مع حمص

بواسطة : admin
 0  0  178
أزمة بنزين بدمشق بسبب قطع الطريق الدولي مع حمص
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 شهد محطات البنزين في مدينة دمشق ازدحاما كثيفا، على خلفية قلة المعروض منها، وذلك بعد قطع الطريق الدولي بين العاصمة دمشق ومدينة حمص، ما أثر على حركة صهاريج نقل المادة، في حين ربطت شركة "محروقات" المدة المتوقعة لاستمرار الأزمة بانتهاء العمليات العسكرية على الطريق.

وقال مصدر مسؤول في مديرية محروقات دمشق لسيريانيوز, يوم الثلاثاء, إن "السبب الرئيسي لأزمة هو عدم تمكن الصهاريج الناقلة لمادة البنزين من المرور على الطريق الدولي الواصل بين دمشق وحمص".

وأضاف المصدر أن "سائقي الصهاريج المخصصة لنقل البنزين يشعرون بالخوف من السير على الطريق الدولي حالياً بسبب الوضع الأمني والاشتباكات على الطريق", مضيفاً أن" المديرية تشعر بخطورة نقل مادة البنزين حالياً لأنها مادة سريعة الاشتعال وممكن أن تسبب كارثة إذا أصيب الصهريج بأي عيار ناري".

وتشهد منطقة القلمون في ريف دمشق الواقعة على طريق دمشق حمص, منذ أكثر من أسبوع, عمليات عسكرية واشتباكات بين مقاتلي المعارضة والجيش, بدأت في قارة ومازالت مستمرة في النبك ويبرود ودير عطية، بالإضافة لقرى أخرى, حيث تم قطع الطريق عدة مرات أمام حركة السيارات, بحسب معلومات متطابقة من مصادر عدة.

وأردف المصدر "لكن مادة البنزين متوفرة وبكميات كبيرة في مدينة دمشق, حيث أن المديرية وزعت, أمس الاثنين, مليون ومائتي ألف ليتر من مادة البنزين", مؤكداً انه يوجد احتياطي جيد في الخزانات حول مدينة دمشق, بالإضافة لوجود كميات كبيرة من مادة البنزين في سوريا بشكل عام".

وحول المدة المتوقعة لاستمرار الأزمة, أكد المصدر لسيريانيوز أن "المدة لا يمكن التكهن بها بالضبط, وهي مرتبطة مع الإعلان عن انتهاء العمليات العسكرية على طريق دمشق - حمص الدولي".

ويعد الطريق الدولي الواصل بين العاصمة دمشق ومحافظات المنطقة الوسطى والساحلية والشمالية والشرقية, من أهم الطرقات في سوريا, حيث أنه الشريان الرئيسي الوحيد الذي يصل المناطق الجنوبية من سوريا, مع باقي المناطق السورية.

وشهدت دمشق عدة أزمات في توفر المحروقات والمشتقات النفطية منذ بدء الأحداث في سوريا، قبل أن يتم توفره إلى درجة ما مؤخرا، بعدما طرأ عدة ارتفاعات على أسعار المازوت والبنزين، ليصل إلى 65 ليرة للمازوت، و100 ليرة للبنزين.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )