• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

السلطات المصرية تحتجز 1500 لاجئا سوريا تمهيدا لترحيلهم

بواسطة : admin
 0  0  119
السلطات المصرية  تحتجز 1500 لاجئا سوريا تمهيدا لترحيلهم
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، يوم الاثنين، السلطات المصرية باحتجاز أكثر من 1500 لاجئ من سوريا، بينهم ما لا يقل عن 400 فلسطيني و250 طفلاً، وذلك "تمهيدا لترحيلهم".


وذكرت الوكالة عبر موقعها الالكتروني أن "مسؤولون أمنيون أقروا بأن احتجاز اللاجئين سيمتد إلى أجل غير مسمى حتى يغادرون البلاد".

من جانبه، قال نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جو ستورك، إن "مصر تترك مئات الفلسطينيين القادمين من سوريا دون حماية من ميادين القتل السورية سوى الاحتجاز لأجل غير مسمى في ظروف بائسة"، مطالبا "بإخلاء سبيل هؤلاء المحتجزين فوراً وأن تسمح لمفوضية اللاجئين بمنحهم ما يستحقون من حماية بموجب القانون الدولي".

ودعا ستورك "رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، المتواجد حالياً في القاهرة للقاء السلطات المصرية، إلى استغلال هذه الفرصة للإصرار على الإفراج الفوري عن اللاجئين المعتقلين".

وبحسب مفوضية اللاجئين فان "اللاجئين المحتجزين القادمين من سوريا، والذين يتجاوز عددهم 1500، يحاولون الهجرة إلى أوروبا على قوارب المهربين، نظراً لما واجهوه من ظروف اقتصادية خانقة وعداء متزايد للأجانب في مصر".

كما قدرت وكالة الغوث والتشغيل الأممية (الأونروا)، ان هناك خمسة إلى ستة آلاف فلسطيني إضافي قادمون من سوريا في مصر حالياً.

وكانت الخارجية المصرية نفت منتصف تشرين الأول الماضي اتهامات مماثلة من منظمة العفو الدولية للقاهرة بشأن سوء معاملة اللاجئين السوريين واحتجاز بعضهم وترحيلهم، معتبرة أن ما جاء في تقرير المنظمة الدولية "غير دقيق ولا يعكس حقيقة أوضاعهم في البلاد".

ويقيم في مصر أكثر من 100 ألف لاجئ سوري مسجل لدى مكاتب مفوضية الأمم المتحدة, بينما تظهر إحصائيات الحكومة المصرية أن العدد يبلغ حوالي 300 ألف.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )