• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

وفاة عوفاديا يوسف الزعيم الروحي لحركة شاس

وصف العرب بالصراصير

بواسطة : admin
 0  0  201
وفاة عوفاديا يوسف الزعيم الروحي لحركة شاس
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلن رسميًا في إسرائيل وفاة الزعيم الروحي لحركة "شاس"، عوفاديا يوسف، عن عمر ناهز 93 عاما.
وقد شغل عوفاديا يوسف مناصب دينية عدة منها الحاخام الأكبر لليهود الشرقيين في إسرائيل.

ولد يوسف في بغداد عام 1920 وانتقل إلى القدس عندما كان في سن الرابعة.
وكان عوفاديا منذ تأسيس حركة شاس في ثمانينيات القرن الماضي، يشغل منصب الزعيم الروحي وصار هوالشخص الأقوى فيها.
وعرف يوسف في السنوات الأخيرة بآرائه اليمينية. وليس واضحًا حتى الآن متى سيدفن.
ويعتبر يوسف من كبار المنظرين في مجال دراسة التوراة.

يعتبره الكثيرون أهم شخصية دينية في الجيل الحالي سعى عوفاديا يوسف لتحسين أوضاع اليهود إسرائيل. وهو يؤمن بأن التصويت في الانتخابات البرلمانية، والمشاركة في الحياة السياسية هو المفتاح لتحسين تلك الأوضاع.

من خلال زعامته الدينية لحزب شاس، كانت له العديد من المواقف المثيرة للجدل في السياسة الإسرائيلية

من مواقفه المثيرة للجدل:
تمنى عوڤاديا يوسف أن "يختفي الذين يكرهون اسرائيل مثل الرئيس الفلسطيني محمود عباس والفلسطينيين من العالم"

"أن الدين اليهودي يحث على التخلص من كل من يسكن فلسطين، وأنه جاء في التلمود إذا دخلت المدينة وملكتها فاحرص على أن تجعل نساءها سبايا لك ورجالها عبيدا لك أو قتلى مع أطفالهم".

أما نظرة عوفاديا للعرب والفلسطينيين بشكل عام
قال عوفاديا يوسف في خطبة بثتها الفضائيات الإسرائيلية إن "اليهودي عندما يقتل مسلما فكأنما قتل ثعبانا أو دودة ولا أحد يستطيع أن ينكر أن كلاّ من الثعبان أو الدودة خطر على البشر، لهذا فإن التخلص من المسلمين مثل التخلص من الديدان أمر طبيعي أن يحدث".

من هو الوريث؟
الحاخام يوسف كان الزعيم والمؤسس لحزب شاس اليهودي وفي مرضه بقي الجدل حول وريثه وسط مخاوف من نهاية المطاف إلى تهديد وحدة الحركة السياسية الهامة.

وقال في وقت سابق قريب من الحاخام عمار قولهم إنّ الحاخام عوفاديا يوسف عيّن الحاخام عمار وريثًا له، قرب سريره في المستشفى

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )