• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

موسكو تقول بأن "جنيف 2" قد يعقد بعد أيلول المقبل

بواسطة : admin
 0  0  140
موسكو تقول بأن
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، غينادي غاتيلوف, يوم الاثنين, أن مؤتمر "جنيف2" بشان سوريا، قد يعقد بع أيلول المقبل، في وقت أكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، ماري هارف، تمسك بلادها بعقد المؤتمر بأسرع وقت ممكن.

وأشار غاتيلوف, في تصريح لوكالة "انترفاكس" الروسية للأنباء, إلى أن "المؤتمر لن يعقد في أيلول، لأنه من المقرر أن تكون هناك إجراءات أخرى على المستوى الوزاري، وعلى وجه التحديد الأسبوع الوزاري للجمعية العامة للأمم المتحدة".

واستبعدت الخارجية الروسية مؤخرا، أن ينعقد "جنيف2" قبل الخريف المقبل، في حين أشار وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، أن المؤتمر لن يعقد قبل شهر أيلول القادم، وذلك بعد محادثات أجراها مع نظيره الروسي.

وأضاف غاتيلوف "نحن مع عقد مؤتمر جنيف2 بأسرع ما يمكن، ولكن يجب أن نأخذ بعين الاعتبار الظروف الواقعية التي قد تؤثر في عقد هذا المؤتمر".

بدورها أكدت، هارف، على أن "الولايات المتحدة لا تزال متمسكة بعقد مؤتمر جنيف2 بأسرع ما يمكن"، مضيفة "نحن نود ان نعقد المؤتمر في الوقت الذي ستكون فيه فرصة لنجاحه".

وكانت الخارجية الأمريكية أشارت عقب لقاء وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف، يوم الجمعة، إلى أن الطرفين أكدا تمسكهما بعقد "جنيف2" حالما ستتوفر هناك أول امكانية حقيقية لعقده.

وأعلن لافروف عقب لقائه كيري الجمعة عن عقد اجتماع نهاية آب الجاري للتحضير لمؤتمر "جنيف2" حول سوريا.

وجددت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، ماري هارف، التأكيد على أن "الرئيس بشار الأسد فقد الشرعية .. ويجب أن يتنحى".

واتفقت روسيا والولايات المتحدة, في أيار الماضي, على عقد مؤتمر جنيف 2 بشان سورية, بناءً على جنيف1 الذي يدعو إلى وقف العنف وتشكيل حكومة انتقالية، كما جرت في وقت سابق مشاورات تهدف إلى التحضير للمؤتمر.

ويشهد المجتمع الدولي اتصالات دبلوماسية حول سبل عقد مؤتمر جنيف2, وسط خلافات حول دور الرئيس الأسد في المرحلة الانتقالية، ومشاركة إيران، ما يحول دون تحديد موعد انعقاده


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )