• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

بيلاي تدعو إلى تحقيق "مستقل" في اعدام جنود سوريين في خان العسل

بواسطة : admin
 0  0  231
بيلاي  تدعو إلى تحقيق
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 دعت المفوضة العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان نافي بيلاي إلى إجراء تحقيق مستقل في معلومات عن اعدام عشرات الجنود السوريين في بلدة خان العسل بحلب.



وقالت بيلاي في بيان لها, أنه "يجب إجراء تحقيق مستقل وعميق لمعرفة ما اذا كانت جرائم حرب ارتكبت والمسؤولون عن هذه الجرائم يجب ان يحالوا على القضاء"، موضحة ان "هذه الحوادث جرت في تموز الماضي".

وكانت مصادر متطابقة أعلنت أن مجموعة مسلحة تطلق على نفسها اسم أنصار الخلافة الإسلامية قامت بإعدام عشرات الجنود بإطلاق النار عليهم في الرأس، وذلك في بلدة خان العسل بريف حلب، في حين ذكر مصدر إعلامي رسمي أن "عدد الذين قضوا في المجزرة بلغ 123 شهيدا، معظمهم من المدنيين العزل في البلدة".

وتوجهت الحكومة السورية بطلبات رسمية إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي والمفوضة السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة لإدانة هذه الأعمال الوحشية للمتشددين الذين لهم صلة بتنظيم "القاعدة".
وكان وزير الإعلام، عمران الزعبي، قال، أن من ارتكب مجزرة خان العسل والدول التي تدعمهم وتمولهم وتسلحهم "سيدفعون ثمنا باهظا".

كما أدان "الائتلاف الوطني" المعارض، إضافة إلى قيادة أركان "الجيش الحر"، حادثة إعدام جنود سوريين في خان العسل بحلب، وأعلن عن تشكيل لجنة تحقيق في الحادثة مع التشديد على ضرورة ملاحقة كل من يثبت ضلوعه في ارتكاب أي جريمة في هذا الصدد، كما أكد التزامه بتطبيق ميثاق جنيف، وسائر القوانين والمعاهدات الضامنة لحقوق الإنسان.

وتحتدم المعارك في العديد من المناطق السورية بين الجيش النظامي ومقاتلي المعارضة، مع استمرار سقوط الضحايا وتدمير مبان سكنية وبنى تحتية، فيما تتبادل المعارضة والسلطات الاتهامات حول المسؤولية عن ذلك.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )