• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

الجامعة العربية و التعاون الاسلامي يدعوان لهدنة العيد في سوريا

الجامعة العربية والتعاون الإسلامي تطلقان "نداء" لكافة الأطراف في سوريا لوقف النار خلال عيد الفطر

بواسطة : admin
 0  0  327
الجامعة العربية و التعاون الاسلامي يدعوان لهدنة العيد في سوريا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 الجامعة العربية والتعاون الإسلامي تطلقان "نداء" لكافة الأطراف في سوريا لوقف النار خلال عيد الفطر

الاخبار السياسية

أطلقت الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي, ليلة الاثنين, "نداء" إلى الأطراف المتصارعة في سورية، دعتا فيه إلى "وقف العنف وإطلاق النار خلال فترة عيد الفطر", مشيرتين إلى وجود "عقبات" أمام التوصل لحل سياسي لأزمة البلاد.

وأفاد بيان الذي وزعته منظمة التعاون الإسلامي , بحسب وسائل إعلامية, أن "دعوة الأمين العام للجامعة نبيل العربي والأمين العام للمنظمة أكمل الدين أوغلي لوقف إطلاق النار خلال عيد الفطر جاءت بهدف تمكين الشعب السوري من الاحتفال بهذه المناسبة الدينية المهمة وأداء شعائرها في أمن وسلام".

ودعا العربي وأوغلي "جميع الأطراف الإقليمية والدولية إلى تأييد هذا النداء وإلى حث الحكومة السورية بوصفها الطرف الأقوى على إبداء الحكمة ووقف أعمال القتل والتدمير ليتسنى معالجة جميع القضايا مهما بلغت حدة تعقدها عن طريق الوسائل السلمية".

ودعت عدة دول مؤخرا أطراف النزاع في سورية إلى وقف إطلاق النار وتطبيق هدنة في البلاد, في وقت تحتدم المواجهات في عدة مناطق من البلاد، ما يؤدي لسقوط مزيد من الضحايا يوميا.

واعتبر العربي واوغلي أن "التوصل لحل سياسي يحقق تطلعات الشعب السوري وهو هدف عربي إسلامي ومبتغى المجتمع الدولي بأسره مازالت تكتنفه العقبات, ولعل الاستجابة لهذا النداء تمثل فرصة لإتاحة المجال لتذليل تلك العقبات تمهيدا للسير بخطى سريعة نحو تحقيق الحل المنشود وفرصة لتمكين المنظمات الإنسانية من تقديم المساعدات العاجلة للمناطق المتضررة".

وتتركز الجهود الدولية المكثفة حاليا والاتصالات الدبلوماسية على موضوع التحضير لعقد مؤتمر "جنيف2" بشان سورية, إلا أن موعد انعقاده لم يحسم بعد بسبب وجود الكثير من النقاط الخلافية حول المؤتمر, من بينها مشاركة إيران من عدمها ودور الرئيس الأسد في المرحلة المقبلة.

وتتصاعد المواجهات بين الجيش النظامي ومسلحين معارضين في مناطق عديدة في سورية، في وقت تزداد معاناة السوريين، ويستمر سقوط الضحايا يوميا, في ظل تعثر مبادرات تقدمت بها دول عدة لحل أزمة البلاد و فشل مجلس الأمن باستصدار قرار بشان سورية وسط خلاف في المجتمع الدولي حول طريقة حل الأزمة.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )