• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

اشتياق تامر حسني لمصر وأهلها

بواسطة : admin
 0  0  270
اشتياق تامر حسني لمصر وأهلها
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 صرح نجم الغناء المصري تامر حسني أنه يدرس مسألة تقديمه لعمل تليفزيوني في دراما رمضان بعد المقبل، وذلك بعد تجربته الناجحة التي قدمها في هذا الصدد وتحديدا في رمضان قبل الماضي من خلال مسلسل ادم، مشيرا في الوقت ذاته إلى سعادته الغامرة بالنجاح الذي حققه البومه الاخير بحبك أنت، وإحتلاله لصدارة الألبومات الاكثر مبيعا في فيرجن ميجا ستورز.



وتحدث تامر حصريا من الولايات المتحدة الامريكية حيث بدأ حديثه قائلا: اشتقت لمصر ولأهلها ولشعبها ولدروبها وشوارعها وكل مناظرها الجميلة، حيث أن الإنسان مهما ذهب لأجمل بقاع العالم فستظل مصر هي الجميلة الشامخة. وكشف نجم الجيل لموقع فرفش عن تفكيره هذه الأيام في خوض تجربة الدراما التليفزيونية للمرة الثانية بعد مسلسل ادم، حيث تحدث في تلك الجزئية قائلا: افكر في تقديم عمل درامي لرمضان بعد المقبل لإني منذ تقديمي لمسلسل ادم لم اجد السيناريو الذي يستفزني فنيا، وتحديدا بعد النجاح الكبير الذي حققه ادم مع الجمهور، وهو ما جعلني اتروى في اختياراتي لكي اقدم علي عمل اخر في جودته أو يفوقه.



واضاف قائلا: للنجاح ضريبة عند الفنان اولها انه يحمله مسؤولية كبيرة فيما يقدمه من اعمال مستقبلية يجب أن يكون على قدر مستواها لكي يحافظ على هذا النجاح فيما بعد.



وفي سياق اخر اعرب تامر عن سعادته الغامرة بالنجاح الذي حققه البومه بحبك أنت الذي تم طرحه في الأسواق منذ عدة اسابيع وإحتلاله لصدارة الألبومات الأكثر مبيعا. وكشف تامر عن سر اختياره لأسم الالبوم أولا بقوله: وددت أن اهدي جمهوري كلمة حب وهو ما احرص عليه دائما في أغنياتي، لأن الحب من وجهة نظري هو اسمى المشاعر التي نعيش من أجل الوصول اليها.



وعن السر في كتابته لما يقارب من 8 أغنيات داخل الألبوم قال: ليس هناك سر بعينه سوى إنني اميل للكتابة والتلحين منذ صغري كما إنني استمع أولا لكلمات والحان زملائي الشعراء والملحنين واختار من اعمالهم ما يناسبني، وبعدها إذا وجدت مكانا في الالبوم لأغنيات من تأليفي وتلحيني اقوم بضمها، اما اذا اكتفيت باعمال الشعراء والملحنين فليس من الضروري إذا أن اتجه لأعمالي المؤلفة والملحنة.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )