• ×
  • تسجيل

الأربعاء 7 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

اعتذار احمد عز عن التمثيل في مسلسل مولانا

بواسطة : admin
 0  0  370
اعتذار احمد عز عن التمثيل   في مسلسل مولانا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أكد الممثل المصري أحمد عز اعتذاره عن عدم ادائه بطولة مسلسل «مولانا» للكاتب إبراهيم عيسى، سيناريو وحوار محمود البزاوي وإخراج عمرو عرفة. وعزا السبب إلى أن شخصية رجل الدين ستطرح في أكثر من عمل تلفزيوني في شهر رمضان، كما أن الأزهر لم يعط حتى الآن موافقة نهائية على العمل.

وتمنى عز أن يطلّ في الدراما التلفزيونية لهذا الموسم، شرط أن يكون الدور جديداً عليه، لهذا ما زال يبحث عن عمل جديد وفكرة مختلفة تضعه في منطقة فنية جديدة.

وأشار عز إلى أنه يبحث دائماً عن عمل فني بمستوى عالٍ، تتوافر فيه كل عناصر النجاح من فريق تمثيل جيد وإخراج متميز وسيناريو غير عادي، فضلاً عن مناقشته قضايا تهمّ الجمهور.

وأكد أن إصراره على الحفاظ على النجاح الذي حققه في مسيرته الفنية دفعه إلى التأني قبل قبول أي دور جديد سواء في السينما أو التلفزيون، فهو يحرص على أن يبقى عند حسن ظن الجمهور، وهذا يتطلب منه التدقيق في اختيار الأعمال التي يقدمها. وقال: «النجاح صعب لكن الحفاظ عليه أصعب بكثير. أنا مقتنع بأن الفنان إن لم يكن لديه جديد يقدمه فلا داعي لظهوره، كما أن عملاً واحداً متميزاً أفضل بكثير من مجموعة كبيرة لا مبرر لها. ولا تقاس الأعمال الفنية بالكمية والعدد، بل بالجودة والمضمون الإيجابي، وبهاتين الصفتين تبقى في ذاكرة الجمهور ووجدانه».

وأضاف: «لا أختار سوى الدور الذي أشعر أنه اخترقني وأنني أحببته من بداية قراءته، وعموماً لا أبحث عن الأدوار التي تميل إلى المثالية المطلقة، علماً أنّ هناك خطة أضعها لنفسي ولطبيعة أدواري وأحاول تنفيذها. وأهم سؤال أطرحه على نفسي دائماً هو ماذا أريد أن أضيف إلى رصيدي الفني؟ وبناء على ذلك أختار أدواري من مجموعة السيناريوات التي تعرض عليّ، والتي يمكنها أن تحقق لي هذه النظرية. وطبيعي أن تكون بالمستوى الذي أتمناه، لكنّ الأكيد أن دوراً واحداً فقط فيها يتملك وجداني من الوهلة الأولى، وأتخيل نفسي وكأنني الشخصية التي سأجسدها، وهذا هو الذي أوافق عليه، لذلك دائماً أقول إن أدواري هي التي تناديني وليس أنا الذي أناديها».

وعن رأيه في توجه نجوم السينما إلى التلفزيون من خلال تقديم المسلسلات، قال عز: «هذا الموضوع عادي، فكل فنان يبحث عن العمل الذي يحقق فيه نجاحاً سواء في السينما أو التلفزيون. ولا شك في أن زيادة عدد الفضائيات في شكل كبير في السنوات الأخيرة ساهمت في انتعاش صناعة الدراما التلفزيونية التي تدخل كل البيوت ولها نسبة مشاهدة كبيرة».

وأشار إلى أن الدراما التلفزيونية المصرية تحظى بتقدير كبير من الجماهير العربية، لذلك رأى أن على القائمين عليها الاجتهاد لتقديم أعمال تلفت الأنظار إليها ومطلوب التجديد في الموضوعات التي تتناول وأن تقترب أكثر من الشارعين المصري والعربي. ورفض ما يقال عن أن الدراما المصرية تتراجع في الفترة الأخيرة لصالح الدراما التركية، معتبراً «أن المقارنة بينهما ليست في محلها، كما أن نوعية المواضيع التي تتطرق إليها الدراما التركية، لا يتناسب بعضها مع ثقافتنا الشرقية».

ونفى عز تحضيره لتقديم برنامج تلفزيوني، مؤكداً أنه غير مقتنع بالجلوس على كرسي المذيع في هذا الوقت، خصوصاً أن أمامه أحلاماً كثيرة يود تقديمها في مجال التمثيل، ومهنة تقديم البرامج تحتاج إلى تفرغ وتركيز. وقال إنه لا يمكن أن يخوض مثل هذه التجربة لمجرد الحصول على أجر كبير بما أنه لا يهتم بالمادة بمقدار ما يهتم بإرضاء جمهوره.

على صعيد آخر، أوضح أحمد عز أن إشاعات الزواج مازالت تطارده، وآخرها خـــبر زواجه من فتـــاة أجنبــية، وهو ما نفاه، متمنياً أن تبتعــد عنه الإشاعات التي تطاول حياته الخاصة.

*عن الحياة اللندنية

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )