• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

كتائب القسام تستهدف مبنى الكنيست الاسرائيلي

بواسطة : admin
 2  0  367
كتائب القسام تستهدف مبنى الكنيست الاسرائيلي
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 
أعلنت كتائب القسام التابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) الجمعة، انها اطلقت صاروخا بعيد المدى باتجاه مبنى الكنيست الاسرائيلي في القدس، في وقت كثفت فيه اسرائيل من هجماتها على القطاع فجرا، قبيل زيارة وفد مصري برئاسة رئيس الوزراء هشام قنديل.



وجاء استهداف كتائب القسام لمبنى الكنيست الاسرائيلي في القدس بعد ان كان الجيش الاسرائيلي اعلن صباح اليوم انه قصف 450 هدفا في قطاع غزة منذ بدء عملياته عصر الاربعاء الماضي فيما سجل استهداف مواقع وبلدات اسرائيلية 550 قذيفة صاروخية.

وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) إن "كتائب القسام اعلنت ان عمليات الرد على الغارات الاسرائيلية التي اطلقت عليها اسم حجارة سجيل مستمرة"، مؤكدة ان "مسلحيها اطلقوا 42 صاروخا على بلدات نير اسحق ومفتاحيم وميغن ونيري".

وجاء ذلك في أعقاب وصول رئيس الوزراء المصري هشام قنديل الى قطاع غزة على رأس وفد رفيع المستوى.

فيما قالت إسرائيل إنها ستوقف كل الأعمال العسكرية خلال زيارة قنديل التي استغرقت ثلاث ساعات مادامت حركة حماس ممتنعة عن إطلاق النار.

وواصلت الطائرات الإسرائيلية، يوم الخميس، قصف قطاع غزة، ما أسفر عن ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 16 شخصا بينهم أطفال ونساء، في حين واصلت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس" المسيطرة على القطاع، إطلاق صواريخ على مناطق إسرائيلية.

وادانت عدة دول الاعتداءات الاسرائيلية على قطاع غزة, وطالبت بوقفها فورا , حيث دعت مصر الولايات المتحدة للتدخل لوقف "العدوان الاسرائيلي" على القطاع , كما طلبت رسميا عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث "العدوان" الإسرائيلى على غزة.

وعقد مجلس الأمن جلسة طارئة, ليل الأربعاء, لبحث الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة, لكنه لم يتخذ إجراء او يتبنى أي قرار.

وتقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب, السبت المقبل, بناء على طلب مصر وفلسطين وبعض الدول العربية لبحث العدوان الإسرائيلي على غزة.

وشنت إسرائيل في نهاية عام 2008 عدوانا متواصلا لمدة 22 يوما على قطاع غزة، أدى إلى استشهاد أكثر من 1330 شخصا وتدمير معظم البنى التحتية في القطاع، الأمر الذي زاد الوضع الإنساني فيه سوءا.

وترفض إسرائيل احترام القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية والتي تدعو إلى ضرورة إنهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية والانسحاب الفوري منها، فضلا عن إيقاف العمليات الاستيطانية ومنع تهجير الشعب الفلسطيني، وإنهاء حصارها الجائر على قطاع غزة، الآمر الذي يمنع الشعب الفلسطيني من الحصول على جميع مقومات الحياة.

التعليقات

التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : سهير
    11-16-2012 10:03 مساءً
    الله اكبر ولله الحمد الله اكبر
  • #2
    بواسطة : عابد
    11-16-2012 10:02 مساءً
    يجب أن تبقى المقاومة مستمرة حتى التحرير الكامل ، لا للتهدئة مع اليهود الخائنين
التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : سهير
    11-16-2012 10:03 مساءً
    الله اكبر ولله الحمد الله اكبر
  • #2
    بواسطة : عابد
    11-16-2012 10:02 مساءً
    يجب أن تبقى المقاومة مستمرة حتى التحرير الكامل ، لا للتهدئة مع اليهود الخائنين