• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

صحف العالم اليوم 11-11-2012

"الغيرة" تطيح برأس جهاز التجسس الأمريكي

بواسطة : admin
 0  0  316
صحف العالم اليوم 11-11-2012
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تابعت الصحف الدولية الأحد، تداعيات "السقوط" المفاجئ للرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، ديفيد بتريوس، بجانب عدد من القضايا العالمية والإقليمية، على رأسها الملف السوري، وتلميح رئيس الحكومة البريطاني، ديفيد كاميرون، لتسليح مقاتلي المعارضة السورية، الساعين للإطاحة بالرئيس بشار الأسد.
التلغراف
كتبت الصحيفة البريطانية تحت عنوان: "ديفيد كاميرون يفاجئ الحلفاء باقتراحه تسليح مقاتلي المعارضة السوري"، بأن المقترح غير المتوقع من رئيس الحكومة أدى لانقسام التحالف الغربي، خصيصا مع انزعاج الولايات المتحدة من تنامي دور الجماعات الإسلامية المتشددة في القتال الدائر هناك، بجانب أنباء عن انتهاكات لحقوق الإنسان، فمقترح "داونينغ ستريت" قد يعني تغيير حظر الأسلحة المفروض من قبل الاتحاد الأوروبي للسماح بتدفق السلاح للثوار، بدعوى الاعتراف بحقهم في "الدفاع عن النفس."
وللثوار لائحة بالأسلحة المطلوبة التي يزعمون بأنها ستسمح لهم "بإنهاء المهمة" والإطاحة بالرئيس بشار الأسد.
لكن الثوار اقروا علانية بإعدام سجناء، كما أن دور الجماعات المتشددة في القتال آخذ في التصاعد، لذلك جاءت مبادرة كاميرون بمثابة مفاجأة لأمريكا وغيرها من الدول، ونقلت الصحيفة البريطانية عن مصدر دبلوماسي مطلع على ردة الفعل الأمريكية: "إنه لأمر مثير للدهشة..هناك أسئلة تطرح في لندن فيما ماذا كان كاميرون يفكر؟"
حريت
اهتمت الصحيفة التركية بالتحقيقات الجارية بشأن شحنة أسلحة، قال اليمن إنه اكتشفها بحاوية على أنها شحنة "بسكويت"، ونقلت عن مسؤول في دائرة الجمارك، لم تكشف عن هويته، إن الشركة المصدرة، سبق وأن قامت بتصدير شحنات أسلحة لدول أوروبية وبطرق مشروعة، لكن عندما أطلعت السلطات التركية بنيتها تصدير شحنة "بسكويت" لليمن، جرى تسجيل الشحنة كـ"إخطار أحمر"، ما يعني ضرورة تفتيشها بدقة وتعريض 20 في المائة منها للتفتيش العشوائي، وهو ما حدث دون اكتشاف الأسلحة.
وتحقق السلطات حالياً إذا كانت الأسلحة في أجزاء لم تتعرض للتفتيش من الشحنة، أو إذا ما جرى تلاعب بالشحنة عقب مغادرتها تركيا، طبقاً لـ"حريت."
واشنطن بوست
تابعت الصحيفة الأمريكية "السقوط المدوي" للرئيس السابق لوكالة الاستخبارات الأمريكية، ديفيد بتريوس، الذي أطاحت به غيرة امرأة، عندما بعثت الضابطة السابقة بالجيش، باولا برودويل، والتي كانت تربطها علاقة بالجنرال السابق المتزوج، برسالة تهديد، عبر البريد الإلكتروني، لامرأة أخرى كانت مقربة من الجنرال ذي الأربع نجوم.
ونقلت "واشنطن بوست" عن ثلاثة مسؤولين أمنيين مطلعين على الأحداث، بأن متلقية التهديد لجأت مذعورة إلى مكتب التحقيقات الفيدرالية طلباً للحماية والمساعدة في تقفي المرسل، وهو ما قاد إلى برودويل، التي سبق وأن ساعدت في وضع كتاب يتناول سيرة حياة الجنرال، ليتم عندها اكتشاف رسائل متبادلة مع رئيس الاستخبارات سابقاً، ما أثار مخاوف لإمكانية تعرض بريده الإلكتروني للقرصنة، وهو ما يعني بالتالي اختراق الأمن القومي، بيد أن التحقيقات التي أجراها الجهاز كشفت عن علاقة خارج إطار الزوجية تربط بين بتريوس والضابطة السابقة.
مونتريال غازيت
تابعت الصحيفة الكندية السباق الرئاسي الأمريكي للنهاية، حتى عقب إقرار المرشح الجمهوري، ميت رومني، بالهزيمة وإعلان فوز الرئيس، باراك أوباما، بولاية ثانية، وكتبت في التفاصيل: فاز أوباما بأصوات الناخبين الكبار الـ29 في ولاية فلوريدا في الانتخابات الرئاسية التي جرت الثلاثاء، اثر فرز طويل للأصوات في هذه الولاية، وذكريات انتخابات عام 2000 لا تزال ماثلة.
وفلوريدا كانت آخر الولايات التي لم تحدد نتائجها منذ الانتخابات التي أسفرت عن انتخاب أوباما لولاية ثانية، ومع فوزه بفلوريدا حصل الرئيس الأمريكي على مجموع أصوات ناخبين كبار يبلغ 322 صوتا مقابل 206 لرومني.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )