• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

احداث سوريا 5-11-2012

ضحايا في تفجير بالمزة جبل بدمشق وسيارة مفخخة بريف حماة وقصف على حارم وكفرنبل بريف ادلب

بواسطة : admin
 0  0  351
احداث سوريا 5-11-2012
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أسفر انفجار عبوة ناسفة، يوم الاثنين، في ساحة عروس الجبل، بمنطقة المزة جبل بدمشق، إلى سقوط ضحايا، في وقت تم الإعلان عن تفجير سيارة مفخخة بريف حماة أودى بحياة آخرين، بينما تسبب قصف على حارم وكفر نبل بسقوط ضحايا وجرحى.



وقال ناشطون إن "انفجارا ضخما هز حي المزة جبل في دمشق، وأنباء عن عشرات الإصابات"، ونشر الناشطون صورا لموقع الانفجار أظهر واجهة بناء متهدمة جراء التفجير، إضافة إلى سيارة محترقة وفيها جثة لشخص متفحمة، كما بينت صورة أخرى شخصا من تحت الركام.

وأفاد التلفزيون السوري أن "التفجير الارهابي في المزة الجبل ناتج عن عبوة ناسفة زرعها إرهابيون في ساحة عروس الجبل المكتظة بالناس"، مشيرا الى ان "بعض الاصابات الناجمة عنه خطرة".

وقال وكالة "سانا" للأنباء إن "تفجير إرهابي بعبوة ناسفة في حي مزة جبل 86 بدمشق أدى إلى وقوع أربعة شهداء وإصابة أكثر من 30 مواطنا بينهم أطفال ونساء في حصيلة أولية".

وشوهد الدخان يتصاعد من مكان الانفجار من مناطق مختلفة من دمشق، وتوجهت سيارات الإسعاف والإطفاء إلى موقع الحادث.

ويأتي هذا التفجير عقب يوم من انفجار عبوة ناسفة، خلف فندق داما روز، قرب مرآب اتحاد نقابات العمال في دمشق، أسفرت عن وقوع عدد من الجرحى وأضرار مادية في المكان.

كما أدى انفجار عبوتين ناسفتين في منطقة الزاهرة الجديدة بدمشق، يوم الجمعة عن وقوع عدد من الاصابات بين المواطنين، فيما أسفر انفجار عبوة ناسفة الأسبوع الماضي في منطقة السيدة زينب بريف دمشق، عن سقوط ضحايا.

وشهدت مدينة دمشق عدة تفجيرات استهدفت مقرات امنية وعسكرية ادت الى سقوط ضحايا مدنيين وعسكريين، وسط تصاعد العمليات العسكرية واعمال العنف في الشهور الأخيرة في عدة مدن، ما اضطر الكثير من السكان إلى النزوح من ديارهم إلى الدول المجاورة هربا من أعمال العنف والظروف الإنسانية السيئة التي شهدتها بلادهم.

إلى ذلك، قال ناشطون إن "هجوما انتحاريا استهدف موقعا للجيش السوري في محافظة اسفر عن مقتل 50 على الاقل"، بحسب قولهم.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن ناشطين قولهم إنه "قتل خمسون على الأقل من الجنود وعناصر موالية صباح اليوم في تفجير سيارة ملغومة قرب موقع عسكري في قرية زياره بمحافظة حماة".

فيما قالت "سانا" إن "انتحاريا فجر اليوم سيارة مفخخة قرب مركز تنمية إنعاش الريف في ناحية الزيارة بالغاب في ريف حماة ما أسفر عن وقوع عدد من الضحايا والإصابات وأضرار مادية".

ونقلت الوكالة عن مصدر مسؤول، لم تسمه، قوله ان "المعلومات الأولية تشير إلى استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 10 آخرين جراء التفجير"، لافتا الى ان "وزن المواد المتفجرة التي استخدمها الانتحاري في التفجير يقدر بنحو طن من المواد شديدة الانفجار".

من ناحية أخرى، أوضح ناشطون أن "عشرين من المسلحين المعارضين قضوا في قصف جوي على بلدة حارم بريف ادلب"، مشيرين إلى أن "10 على الأقل وأكثر من 20 جريحا أصيبوا في قصف على بلدة كفرنبل بريف ادلب"، حيث نشروا صورا لما قالوا إنها آثار القصف على البلدة أظهرت أبينة متهدمة وحرائق.

وتشهد مدن سورية منذ نحو 20 شهرا احتجاجات مناهضة للحكومة, ما لبثت أن رافقها مواجهات عسكرية حادة بين الجيش ومعارضين مسلحين اسفرت عن سقوط ألاف الضحايا ونزوح مئات الالاف داخل وخارج سورية.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )