• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

يلقي بزوجته من شرفة فندق لشكه في سلوكها

بواسطة : admin
 0  0  411
يلقي بزوجته من شرفة فندق لشكه في سلوكها
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 ألقت الشرطة في دبي القبض على رجل رمى بزوجته من شرفة فندق وهرب بعد ضربها والتبول عليها, لشكه في سلوكها.

وذكرت صحيفة الرؤية الاقتصادية، أن (ج ش) اتصل بزوجته ليخبرها بأنه حجز لها شقة في أحد الفنادق الفخمة في دبي، لقضاء وقت ممتع معاً، وطلب منها المجيء على أن تحضر طفلتهما الرضيعة معها ولا تتركها لدى أهلها ولم تترد الزوجة وتوجهت بالفعل إلى الفندق.

وبدا الزوج على غير عادته غاضباً، فبادرته بالحديث عن عمله، وإذا كان يواجه أي مشاكل، خصوصاً أن بعض العثرات المالية ألمت به خلال الفترة الماضية، لكنه نهرها وعاجلها بضربات عدة على رأسها.

ولم تصرخ الزوجة وطالبت منه التوقف لبكاء طفلتهما خوفاً مما يحدث، وشرح لها سبب غضبه.

وقام لمنعها من الاستنجاد بأهلها المقيمين في دبي، وإغلاق الطريق أمامها لإخبارهم بما بدر منه، بتهشيم هاتفها النقال وهشمه، واتصل بصديقة العائلة من هاتفه، وتحدث إليها عبر مكبر الصوت ليخبرها أنه يضرب زوجته الآن، فطلبت منه الصديقة تركها، واعدة إياه بتزويجه من سيدة أخرى أفضل منها.

وقالت الصديقة عبر مكبر الصوت إن الزوجة خائنة ولديها علاقات عدة مع رجال غرباء، الأمر الذي حاولت الأخيرة تكذيبة، إلا أنه لم يعطها الفرصة، وطرحها أرضاً، وضربها عدة مرات بقدمه، وخلع ملابسه، وتبول عليها ثم حملها بين يديه وألقاها من شرفة الشقة لتسقط في الشارع في حالة إغماء.

وشاهد حارس الفندق الزوجة وهي تسقط، فاتصل على الفور بالشرطة والإسعاف وتم نقلها إلى أقرب مستشفى ليتم إنقاذها من موت محقق.

وقال الشرطي (ع ص) أحد شهود الإثبات، إن " الزوج هرب فور ارتكابه الواقعة تاركاً طفلته الرضيعة في الشقة، وزوجته ملقاة أمام الفندق".

وتوصلت الشرطة إلى أحد أصدقائه، الذي بدوره دلها على المكان المختبئ به، ليتم استصدار مذكرة تفتيش من النيابة العامة ومداهمة المنزل الموجود به وضبطه.

وجاء في محضر الشرطة أن المتهم عند مواجهته بالواقعة وأقوال شهود الإثبات اعترف على الفور بارتكابها، شارحاً الأسباب التي انحصر في شكه بسلوكها المبني على كلام أصدقائه.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )