• ×
  • تسجيل

السبت 3 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

معارك غير مسبوقة تدور في حلب واقتحامات بدمشق

بواسطة : admin
 0  0  361
معارك غير مسبوقة تدور في حلب واقتحامات بدمشق
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 افاد ناشطون ومعارضون يوم الجمعة ان معارك على "نطاق غير مسبوق" بين الجيش ومعارضين مسلحين تدور في عدة مناطق في حلب, مشيرين الى اقتحام الجيش لاحياء في دمشق, فيما قالت سانا ان الجيش, وبالتعاون مع الاهالي, تصدى لمجموعة ارهابية حاولت الاعتداء على حي الشيخ مقصود في حلب واوقعت خسائر فادحة في صفوفهم.


وقال ناشطون, بحسب مصادر اعلامية ان "معارك على عدة جبهات في حلب تدور بين الجيش النظامي ومعارضين مسلحين", مشيرين الى ان المعارك لم تتوقف منذ يوم الخميس".
ونقلت وكالة الانباء الفرنسية (ا ف ب) عن سكان في احياء بوسط المدينة كانت بمنأى من اعمال العنف مثل السليمانية وسيد علي قولهم عن حدوث اطلاق نار غير مسبوق في احياءهم", لافتين الى ان "هذه الاحياء تعرضت لقصف بقذائف الهاون بكثافة غير مسبوقة من قبل مقاتلي المعارضة".
تحدث ناشطون، يوم الخميس، عن إعلان مسلحين معارضين في حلب عن بدء معركة الحسم، مشيرين إلى أنهم سيعملون على فرض سيطرتهم الكاملة على مدينة حلب.

وفي دمشق, قال ناشطون ان "حملة أمنية وعسكرية كبيرة على أحياء جوبر والقابون وبرزة شمال دمشق ابتدأت امس الخميس في حيي جوبر والقابون ويتم استكمالها اليوم", مشيرة الى ان "الحملة "شملت اقتحامات وتفتيش للبيوت واعتقالات طالت بعض الشباب..".

تدور معارك على نطاق "غير مسبوق" وعلى عدة جبهات، اليوم الجمعة في حلب، ثاني أكبر المدن السورية، حيث أعلن الجيش الحر أمس الجميس، بدء هجوم "حاسم"، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال رامي عبد الرحمن، رئيس المرصد السوري لحقوق، إن "المعارك على نطاق غير مسبوق ولم تتوقف منذ الخميس"، مضيفاً أن " المواجهات كانت تجري في السابق في شارع أو شارعين من قطاع معين، لكنها تدور الآن على عدة جبهات".

إلى ذلك، أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان بسقوط 32 قتيلاً اليوم في جمعة "توحيد كتائب الجيش الحر"، كما أفادت شبكة "شام" الإخبارية عن تجدد الاشتباكات العنيفة بين الجيش الحر وجيش النظام بحي القزاز بدمشق وسقوط عشرات القتلى نتيجة القصف المروحي في مدينة إعزاز بريف حلب.

وقال نشطاء سوريون إن قوات النظام أعدمت ميدانياً عشرات الأشخاص في مدينتي دير الزور وحلب، التي قال الجيش السوري الحر إن كتائبه بدأت معركة الحسم فيها، حيث اشتبكت مع الجيش النظامي في أحياء الإذاعة والأكرمية والأعظمية وسيف الدولة وحلب الجديدة.

وفي حلب، قال أبو فراس، الضابط المنشق وأحد قادة لواء التوحيد المعارض الأكبر في المدينة لوكالة فرانس برس "هذا المساء، إما أن تكون حلب لنا أو نهزم".

كما واصلت قوات النظام قصف حيي جوبر والسلطانية في حمص بالمدفعية الثقيلة، وقال ناشطون إن صعوبة كبيرة واجهت سكان الحي في إسعاف الجرحى، وإن عدداً من الجثث ما زالت تحت الأنقاض لعدم توافر الإمكانيات اللازمة.

وأفادت شبكة "شام" الإخبارية أن عناصر من قوات النظام أعدمت 7 أشخاص ميدانياً، بعد تطويق حي جوبر بشكل كامل. وتجدد القصف على مدينة الرستن التي تعد أحد معاقل الجيش الحر، وعلى بلدة الجوسية الواقعة على الحدود اللبنانية وجوارها.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )