• ×
  • تسجيل

الإثنين 5 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

إيران تتحفظ من تصريحات قائد حرسها الثوري

إيران تحاول التملص من تصريحات جعفري: لا وجود لـ"الحرس الثوري" في لبنان وسورية

بواسطة : admin
 0  0  351
إيران تتحفظ من تصريحات قائد حرسها الثوري
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 في إطار سياسة اللف والدوران والتذرع بالترجمة الخطأ وسوء الفهم, تملصت إيران على جري عادتها من التصريحات الواضحة لقائد "الحرس الثوري" الجنرال محمد علي جعفري, أول من امس, عن وجود عناصر من الحرس في سورية ولبنان.

ونفى اللواء قاسم سليماني, قائد "فيلق القدس", ما نسب لجعفري عن وجود عناصر من الفيلق في سورية ولبنان, حيث أكد لموقع "العربية" الالكتروني أن "الخبر ملفق وغير صحيح".

وأوضح أن جعفري شدد على أن "الحرس الثوري" ليس له أي وجود في سورية ولبنان وأنه لا يتدخل في الشؤون الداخلية لأي بلد, مؤكداً أن الأخير ينفي أنه قال إن عناصر من "فيلق القدس" موجودون في سورية ولبنان كمستشارين فقط.

بدوره, نفى السفير الإيراني لدى لبنان غضنفر ركن آبادي وجود عناصر من "الحرس الثوري" في لبنان.

وذكر بيان رئاسي لبناني ان الرئيس ميشال سليمان تناول مع ركن آبادي, امس, ما تناقلته وسائل الإعلام عن وجود عناصر من "الحرس الثوري" في لبنان, استنادا الى تصريح منسوب الى جعفري.

وأضاف البيان "نفى السفير ذلك موضحاً ان هذا الكلام أتى جواباً عن سؤال يتعلق بوجود عناصر الحرس الثوري الإيراني في لبنان وسورية, وكانت إجابة قائد الحرس محمد علي جعفري تتناول الوضع السوري".

وذكر البيان ان سليمان "طلب توضيح ذلك رسمياً من قبل السلطات الإيرانية المختصة".

بدوره, قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمنبرست لقناة "العالم" التلفزيونية الناطقة بالعربية ان "التعليقات التي نسبت الى الجنرال جعفري حول وجود الحرس (الثوري) في سورية كانت جزئية ومغلوطة, وليست صحيحة في اي شكل", مضيفاً ان "لا وجود عسكرياً لايران في المنطقة وخصوصا في سورية".

وكان جعفري قال بشكل واضح في مؤتمر صحافي نادر عقده في طهران اول من امس, ان "عدداً من عناصر فيلق القدس (قوات النخبة في "الحرس الثوري") موجودون في سورية ولبنان, غير أن ذلك لا يعني القول ان لنا وجوداً عسكرياً هناك. اننا نقدم (لنظام الأسد و"حزب الله") نصائح وآراء ونفيدهم من تجربتنا", من دون أن يوضح فحوى هذه "النصائح والآراء".

واضاف "نحن فخورون بالدفاع عن سورية التي تشكل عنصرا مقاوماً" ضد اسرائيل, مؤكداً أن "الحرس الثوري يقدم المساعدة الفكرية وحتى المساعدة المالية (لنظام دمشق) لكن ليس هناك وجود عسكري" في سورية.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )