• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

اعتقال نشطاء بالأردن هتفوا ضد الملك

تشهد مدينة الطفيلة مسيرات ومظاهرات تندد بالفساد وتطالب بالإصلاح

بواسطة : admin
 0  0  379
اعتقال نشطاء بالأردن هتفوا ضد الملك
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 قضت محكمة أمن الدولة الأردنية اليوم الأحد بحبس ستة من أعضاء الحراك الشعبي في مدينة الطفيلة جنوبي البلاد لمدة أسبوعين على ذمة التحقيق بتهمة التحريض على نظام الحكم، وإثارة النعرات السياسية في البلاد.

وكانت قوات مكافحة الشغب قد فرقت أمس السبت مظاهرة في مدينة الطفيلة بعد أن بدأ المشاركون في ترديد هتافات تنتقد الملك عبد الله الثاني، واعتقلت منهم 15 مشاركا.

ونظم سكان مدينة الطفيلة المظاهرة للاحتجاج على اعتقال الناشط المحلي محمد المعابرة الذي اعتقل قبل ساعات من المظاهرة بتهمة الإدلاء بتصريح ينتقد الملكة رانيا خلال احتجاج مناهض للحكومة عقب صلاة الجمعة.

وقال فادي العبيدين، وهو ناشط من الطفيلة كان مشاركا في المظاهرة الاحتجاجية، إنه بمجرد أن بدأ النشطاء في استخدام كلمات مثل "القصر الملكي" و"النظام" هاجمتهم الشرطة.

وكانت مسيرات خرجت في مناطق أردنية عدة يوم الجمعة الماضي قد وجهت انتقادات لاذعة للنظام واتهامات للملك، وطالب بعضها بحكومة إنقاذ وطني وإقالة حكومة فايز الطراونة.

ويسود مناخ من التوتر في المملكة بعد أن عاد الحراك المطالب بالإصلاح للشارع بقوة منذ أسبوع إثر قرار الحكومة رفع أسعار المحروقات قبل أن تتراجع عنه بتدخل من الملك بعد احتجاجات واسعة وغير مسبوقة شهدتها العاصمة ومناطق أردنية عدة الأسبوع الماضي.

وفي شهر مارس/آذار الماضي اعتقلت السلطات نحو 20 متظاهرا من الطفيلة لأنهم رددوا هتافات اعتبرت مهينة للملك ومهددة للنظام وهي تهمة تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 10 أعوام بموجب القانون الأردني.

وعلى عكس الوضع في الدول المجاورة، طالبت حركة الاحتجاج في الأردن منذ فترة طويلة بـ"إصلاح النظام" وليس "تغيير النظام"، ودعت إلى تعديل دستوري ينقل سلطة تشكيل الحكومة من الملك إلى الشعب.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )