• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

دمشق تنفي انشقاق فاروق الشرع

مكتب فاروق الشرع ينفي في بيان صحفي خبر انشقاقه

بواسطة : admin
 0  0  393

زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 نفى مكتب نائب الرئيس فاروق الشرع، يوم السبت، الخبر الذي تناقلته وسائل اعلام حول انشقاقه مؤكدا انه "لم يفكر في أي لحظة بترك الوطن الى أي جهة كانت".



وجاء في بيان صادر عن مكتبه أن "نائب رئيس الجمهورية فاروق الشرع لم يفكر في أي لحظة بترك الوطن إلى أي جهة كانت".

وكانت قنوات تلفزيونية ووكالات انباء تناقلت صباح اليوم خبر انشقاق نائب رئيس الجمهورية فاروق الشرع.

وأشار البيان الى ان "الشرع كان من بداية الأزمة ولاسيما منذ اللقاء التشاوري الذي عقد في دمشق بقرار جمهوري في العاشر من تموز 2011 يعمل مع مختلف الأطراف على وقف نزيف الدماء بهدف الدخول إلى عملية سياسية في إطار حوار شامل لإنجاز مصالحة وطنية تحفظ للبلاد وحدة أراضيها وسلامتها الإقليمية واستقلالها الوطني بعيدا عن أي تدخل عسكري خارجي".

وتتحدث تقارير عن حدوث انشقاقات في صفوف الجيش وقوى الأمن الداخلي من مختلف الرتب العسكرية، إضافة إلى دبلوماسيين ومسؤولين كان أرفعهم منصب وظيفي رئيس الوزراء رياض حجاب.

ومن جهة أخرى "رحب الشرع بتعيين الأخضر الإبراهيمي ويؤيد تمسكه بالحصول على موقف موحد من مجلس الأمن لإنجاز مهمته الصعبة من دون عوائق".

وعينت الأمم المتحدة, يوم الجمعة, الدبلوماسي الجزائري الاخضر الابراهيمي مبعوثا امميا وعربيا الى سورية, خلفا لكوفي عنان, الامر الذي أثار ترحيبا دوليا شديدا.

ولا تزال أعمال العنف والعمليات العسكرية تتواصل في عدة مدن سورية, الأمر الذي أدت لسقوط الكثير من الضحايا, بالرغم من دخول اتفاق وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في 12 نيسان الماضي بموجب خطة المبعوث الأممي العربي السابق كوفي عنان, حيث تتبادل السلطة والمعارضة الاتهامات حول المسؤولية عن وقوع أعمال العنف.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )