• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

شتباكات في باب انطاكية والعزيزية والسبع بحرات في حلب

بواسطة : admin
 0  0  459
شتباكات في باب انطاكية والعزيزية والسبع بحرات في حلب
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تتواصل الاشتباكات اليوم الثلاثاء بين الجيش ومعارضين مسلحين في منطقة باب انطاكيا وفي حي العزيزية في حلب كما شهدت احياء اخرى منها باب جنين وجمعية الزهراء اشتباكات عنيفة, فيما اعلنت سانا عن قتل عدد من المسلحين في الميادين بدير الزور.

وقال ناشطون, بحسب وكالات انباء, ان "اشتباكات تدور بالقرب من فرع المرور في منطقة باب انطاكية وقرب نادي الجلاء" في حي العزيزية في وسط حلب تقريبا، وذلك بعد اشتباكات عنيفة جدا في احياء باب جنين والعزيزية والسبع بحرات, والقصر العدلي في حي جمعية الزهراء".

واضاف ناشطون ان "احياء الشعار والصاخور والقاطرجي تعرضت صباح اليوم الى قصف عنيف من قبل الجيش النظامي".

وفي دمشق, سمعت اصوات انفجارات واطلاق نار بمحيط حي التضامن بدمشق, وذلك بحسب اهالي".

من جهتها, قالت سانا ان الجهات المختصة تصدت في مدينة الميادين بريف دير الزور فجر اليوم لمحاولة مجموعة إرهابية مسلحة الاعتداء على قوات حفظ النظام بالمدينة وتم القضاء على جميع أفرادها.

ونقل مراسل سانا عن مصدر بالمحافظة قوله إن "الجهات المختصة تصدت لخمسة إرهابيين حاولوا الاعتداء على قوات حفظ النظام وقضت عليهم ودمرت سيارة بيك آب مجهزة بمدفع رشاش كانوا يستخدمونها".

وفي السياق ذاته, أشار المصدر إلى أن الجهات المختصة في دير الزور لاحقت الليلة الماضية فلول المجموعات الإرهابية المسلحة عند دوار الدلة وحي الجبيلة وأوقعت في صفوفهم قتلى وجرحى وألقت القبض على آخرين وصادرت أسلحتهم .

كما اشارت سانا الى قيام الجهات المختصة وقوات حرس الحدود الليلة الماضية باحباط محاولة تسلل مجموعة إرهابية مسلحة من الأراضي اللبنانية إلى سورية عند موقع العرموطة بريف تلكلخ في ريف حمص وكبدتها خسائر كبيرة.

ونقل مراسل سانا عن مصدر بالمحافظة قوله إن "مجموعة إرهابية مسلحة أطلقت القذائف الصاروخية والأسلحة الرشاشة باتجاه أمانة معبر جسر قمار من داخل الأراضي اللبنانية لإشغال الجهات المختصة وللتغطية على محاولة تسلل مجموعة إرهابية أخرى من نقطة العرموطة حيث تعاملت الجهات المختصة معهما وأوقعت في صفوفهما قتلى وجرحى فيما لاذ بقية الإرهابيين بالفرار إلى داخل الأراضي اللبنانية".

وتتهم السلطات السورية جماعات مسلحة وممولة من الخارج بتنفيذ اعتداءات بحق المواطنين, فضلا عن عمليات تخريبية, هدفها زعزعة امن واستقرار الوطن, في حين تتهم المعارضة السورية ومنظمات حقوقية السلطات بارتكاب عمليات "القمع والعنف" بحق المدنيين في البلاد.

وتصاعدت حدة المواجهات في منذ نحو شهر بين الجيش وعناصر "الجيش الحر", حيث شهدت دمشق معارك قوية, فيما تشهد حلب منذ نحو اسبوعين مواجهات دامية للسيطرة على المدينة.



سيريانيوز

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )