• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

اشتباكات في باب توما وباب شرقي بدمشق وتواصل العمليات العسكرية في احياء بحلب

بواسطة : admin
 0  0  556
اشتباكات في باب توما وباب شرقي بدمشق وتواصل العمليات العسكرية في احياء بحلب
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 شهد حي باب توما وباب شرقي فجر يوم الاربعاء اشتباكات بين الاجهزة الامنية ومعارضين مسلحين, فيما تواصلت العمليات العسكرية والاشتباكات بين الجيش ومعارضين مسلحين شمال غرب حلب, فيما قالت سانا ان الجهات المختصة تمكنت من قتل ارهابيين بريفي حلب وحمص.

وقال اهالي من حي باب توما لسيريانيوز ان "اشتباكات شهدتها بعض شوارع الحي من الساعة 1 بعد منتصف ليل الثلاثاء- الاربعاء وحتى الساعة الرابعة فجرا", لافتين الى ان "الاشتباكات كانت متقطعة".

كما افادت مصادر اعلامية, نقلا عن سكان, ان "حي باب شرقي شهد اشتباكات عنيفة وقعت للمرة الأولى وتركزت عند قوس باب شرقي (المدخل الرئيسي للحي)، واستمرت لمدة نصف ساعة تقريبا", مضيفين ان "قوات الأمن والجيش قامت بملاحقة مجموعة ارهابية مسلحة في المنطقة".

وفي دمشق, قال ناشطون, بحسب وكالات انباء, ان قصفا عنيفا شهده حي التضامن" في جنوب العاصمة الذي شهد قبل حوالى اسبوعين اشتباكات عنيفة", لافتين الى ان حي القدم تعرض للاقتحام بموكب كبير من قوات الامن وسط مخاوف من حملة مداهمات في الحي".

وفي محافظة ريف دمشق، افاد ناشطون ان شاحنات عسكرية وسيارات تابعة للجيش دخلت بلدة جديدة عرطوز وبدات حملة مداهمات واعتقالات وتحطيم لبعض المحال التجارية".

وفي محافظة حلب، افادت وسائل اعلام نقلا عن ناشطين, قولهم ان "القصف تواصل معظم الليل على مناطق في شمال غرب محافظة حلب حيث سمعت اصوات اطلاق نار من رشاشات ثقيلة".

واضاف ناشطون بان "حالة نزوح ملحوظة حدثت في حي الكلاسة فجر يوم الاربعاء نتيجة سقوط قذيفة واحدة على الاقل على احد مباني الحي".

من جهتها, قالت وكالة سانا الرسمية للانباء ان الجهات المختصة اشتبكت اليوم مع مجموعة إرهابية مسلحة تستقل ثلاث سيارات مجهزة برشاشات كانت تقوم بإطلاق النار على الحافلات والسيارات وبأعمال سلب ونهب في منطقة خناصر بريف حلب قرب سبخة الجبول.

وذكر مصدر رسمي لمراسل سانا أن "الاشتباك أسفر عن تدمير السيارات الثلاث بما فيها وإيقاع أفراد المجموعة الإرهابية بين قتيل وجريح".

وفي تلكلخ بريف حمص, تصدت الجهات المختصة لثلاثة إرهابيين يستقلون سيارة حاولوا الاعتداء على قوات حفظ النظام وأسفر الاشتباك معهم عن تدمير سيارتهم ومقتل الإرهابيين الثلاثة وهم مصطفى الكردي وعهد نجم واياد الكردي", وذلك بحسب سانا.

وتشهد عدة مدن سورية منذ اكثر من 16 شهرا احتجاجات مناهضة للسلطات ترافقت بسقوط الاف الشهداء ونزوح عشرات الالاف الى داخل وخارج سورية.


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )