• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

الصين تقاطع مؤتمر اصدقاء سوريا

الصين لن تحضر مؤتمر أصدقاء الشعب السوري المقرر انعقاده في باريس

بواسطة : admin
 0  0  451
الصين تقاطع مؤتمر اصدقاء سوريا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أعلنت الصين اليوم الخميس على لسان متحدث باسم خارجيتها أنها لن تشارك في مؤتمر أصدقاء الشعب السوري المقرر عقده غدا في باريس، بينما وجه رئيس بعثة المراقبين الدوليين إلى سوريا الجنرال روبرت مود انتقادا لاجتماع جنيف.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إن الصين "لا تنوي في الوقت الحاضر المشاركة في مؤتمر أصدقاء الشعب السوري في باريس". وبذلك تنضم الصين إلى موقف روسيا حليفة دمشق الرئيسية التي قررت عدم المشاركة في المؤتمر.

ترحيب سوري
من جهة أخرى رحبت وزارة الخارجية السورية ببيان مؤتمر جنيف، وأشادت في بيان بالنقاط التي تحدثت عن الالتزام بسيادة واستقلال وسلامة ووحدة أراضي سوريا، ووضع حد للعنف ولانتهاكات حقوق الإنسان، ونزع سلاح المجموعات المسلحة وعدم عسكرة الوضع في سوريا، وحماية المدنيين، وإطلاق عملية سياسية يقودها السوريون ليكون القرار سوريا.

وأشارت الخارجية إلى وجود نقاط غامضة في البيان الختامي، لكنها اعتبرت أن كل المسائل قابلة للنقاش على طاولة الحوار الوطني "طالما أقر المجتمعون بأن الشعب السوري وحده هو صاحب القرار في تقرير مستقبله". كما ثمنت موقف الصين وروسيا أثناء الاجتماع.

من جانبه قال الجنرال روبرت مود إنه تلقى تأكيدا من السلطات السورية بالتزامها بخطة أنان. في الوقت الذي وجه فيه انتقادا لاجتماع جنيف.

وقال إنه "يوجد شعور بأن هناك كلاما كثيرا جدا في الاجتماعات اللطيفة في الفنادق الراقية مقابل أعمال لا تذكر لتحقيق التقدم".

مؤتمر المعارضة
وتأتي هذه التطورات على خلفية اختتام المعارضة السورية مؤتمرها بالقاهرة الثلاثاء،


غير أن المؤتمر شهد خلافات تجلت في انسحاب المجلس الوطني الكردي وأحزاب كردية أخرى من المؤتمر، احتجاجا على عدم تضمين الوثيقة النهائية مصطلحيْ "الشعب الكردي" و"الشعب التركماني".

وقالت وزارة الخارجية الروسية الأربعاء إن موسكو تدعو جماعات المعارضة السورية إلى الوحدة لإيجاد حل سلمي للأزمة، وإنه "يتعين على المعارضة أن تستعد للتعاون مع الحكومة السورية"، وأوضحت استعداد موسكو لمواصلة اتصالاتها مع دمشق والمعارضة "لبدء عملية سياسية بناءة".

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )