• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

موسكو تؤكد حمولة المروحيات لسوريا

بواسطة : admin
 0  0  391
 موسكو تؤكد حمولة المروحيات لسوريا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
  كشفت روسيا عن أن سفينة الشحن التابعة لها التي كانت متجهة إلى سوريا قبل أن تعود أدراجها، كانت تحمل ثلاث طائرات مروحية تم إصلاحها إضافة إلى أنظمة دفاع جوي "لا يمكن استخدامها إلا لصد عدوان وليس ضد المتظاهرين المسالمين".
وأوضح الناطق باسم وزارة الخارجية الروسية ألكسندر لوكاشيفيتش اليوم الخميس أن سفينة الشحن الروسية "أم في ألايد" التي أرغمت على العودة إلى روسيا، قبالة سواحل أسكتلندا كانت "تنقل فعلا مروحيات وسترفع العلم الروسي لتجنب اعتراضها خلال توجهها إلى سوريا".

وقال الناطق خلال مؤتمر صحفي إن "سفينة الشحن ألايد أبحرت في 11يونيو/ حزيران الحالي وتنقل مروحيات من نوع مي-25 تعود ملكيتها للجانب السوري ومن المفترض تسليمها إلى سوريا بعد أعمال إصلاح".

وذكر لوكاشيفيتش أن مجموعة "فيمكو" الروسية وهي الجهة المالكة للسفينة أُبلغت خلال المرور من بحر الشمال إلى الأطلسي بإلغاء عقد تأمينها من جانب الشركة البريطانية المتعاقدة معها، وأن سفينة الشحن التي ترفع علم كوراساو عليها أن ترسو في مرفأ من أجل التفتيش.

وأضاف "لتجنب احتمال اعتراض السفينة، تقرر أن تعاد إلى مورمنسك بشمال غرب روسيا حيث ينتظر وصولها بعد غد السبت لكي ترفع العلم الروسي".

وكانت السلطات البريطانية قد أشارت الثلاثاء الماضي إلى أن السفينة اضطرت إلى أن تعود أدراجها قبالة سواحل أسكتلندا مؤكدة أنها كانت تنقل مروحيات هجومية من طراز مي-25 متجهة إلى سوريا.

وتم استخدام مروحيات من هذا النوع في قمع المعارضين السوريين من جانب نظام الرئيس السوري بشار الأسد خلال الأشهر الماضية.

من جانبها أكدت الشركة الروسية المشغلة للسفينة أنها كانت تقوم بـ"مهمة تجارية عادية" في إطار من الاحترام الكامل للقانون.

وفي مطلع الشهر الحالي أبدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون قلقها من معلومات أشارت إلى احتمال نقل مروحيات من روسيا إلى سوريا، وردت روسيا بأن كل ما فعلته هو إصلاح مروحيات سلمتها قبل سنوات إلى سوريا وأشارت إلى أنها لا تسلم دمشق أي معدات من يمكن استخدامها لقمع متظاهرين "مسالمين".

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )