• ×
  • تسجيل

الأربعاء 7 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

الطيار حسن مرعي حمادة يحصل على اللجوء السياسي في الاردن

الأردن يوافق على منح الطيار السوري "حق اللجوء السياسي".. ووزارة الدفاع تعتبره "فارا من الخدمة وخائنا"

بواسطة : admin
 0  0  619
الطيار حسن مرعي حمادة يحصل على اللجوء السياسي في الاردن
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 قرر مجلس الوزراء الأردني، يوم الخميس، منح العقيد الطيار حسن مرعي الحمادة السوري، والذي هبط بطائرته المقاتلة في الأردن في وقت سابق من اليوم، "حق اللجوء السياسي" بناء على طلبه، في حين أعلنت وزارة الدفاع السورية أنها تعتبر الطيار "فارا من الخدمة وخائنا، وستتخذ بحقه عقوبات بموجب الأنظمة والقوانين العسكرية المتبعة"، متحدثة عن اتصالات لاستعادة الطائرة.



وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، سميح المعايطة، بحسب وكالة الأنباء الأردنية "بترا"، إن "مجلس الوزراء قرر منح الطيار السوري اللاجئ إلى الأردن حق اللجوء السياسي بناء على طلبه".

وكانت السلطات الأردنية أعلنت في وقت سابق أن الطيار السوري الذي حط بطائرته المقاتلة في الأردن طلب اللجوء السياسي.

من جهة أخرى، قال مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، في بيان "انه وفي تمام الساعة 10.45 من صباح اليوم الخميس دخلت الأجواء الأردنية طائرة ميغ 21 تابعة لسلاح الجو السوري".

وأشار المصدر إلى أن "الطائرة هبطت بسلام في إحدى قواعد سلاح الجو الملكي وقد طلب قائد الطائرة منحه حق اللجوء السياسي".

وكان مصدر أمني أردني، قال، في وقت سابق اليوم، إن "الطائرة أقلعت من مطار الضمير العسكري شمال شرقي دمشق وهبطت في قاعدة الملك حسين الجوية في تمام الساعة 11 صباحا، والتي تقع في محافظة المفرق بالقرب من الحدود مع سوريا على بعد 80 كيلومترا شمال شرقي العاصمة الأردنية عمان".

وتعتبر هذه الحادثة أولى عملية لجوء لطيار عسكري بطائرته منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للسلطة قبل أكثر من 15 شهرا، في حين أعلن عسكريون منهم ضباط "انشقاقهم" عن الجيش احتجاجا على "العنف ضد محتجين"، على حد تعبيرهم، فيما تعتبرهم السلطات هؤلاء العسكريين "فارين من الخدمة العسكرية وخائنين".

من جانبها، أعلنت وزارة الدفاع السورية أنه "بتمام الساعة 10.34 من صباح اليوم فقد الاتصال مع طائرة ميغ 21 يقودها العقيد الطيار حسن مرعي الحمادة أثناء قيامه بطلعة تدريبية اعتيادية".

وأضافت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء "سانا" الرسمية، أن "آخر نقطة رصدت فيها الطائرة قبل فقدان الاتصال بها هي فوق الحدود الجنوبية السورية".

وبينت الوزارة أنه "وبعد أن تم التأكد من خروج الطائرة خارج الأجواء السورية وهبوطها في الأردن، فأنها تعتبر الطيار المذكور فارا من الخدمة وخائنا لوطنه ولشرفه العسكري وستتخذ بحقه العقوبات التي تترتب على مثل هذه الأعمال بموجب الأنظمة والقوانين العسكرية المتبعة".

وأكدت وزارة الدفاع أنه "يتم التواصل مع الجهات المختصة في الأردن من أجل ترتيب استعادة الطائرة".

وتتهم السلطات السورية جماعات مسلحة وممولة من الخارج بتنفيذ اعتداءات بحق المواطنين, فضلا عن عمليات تخريبية , هدفها زعزعة امن واستقرار الوطن, في حين تتهم المعارضة السورية ومنظمات حقوقية السلطات بارتكاب عمليات "القمع والعنف" بحق المدنيين في البلاد.

وتشهد عدة مدن سورية منذ أكثر من 15 شهرا تظاهرات، مناهضة للسلطات، ترافقت بسقوط ألاف الشهداء من المدنيين والجيش وقوى الأمن، إضافة إلى نزوح عشرات الآلاف من المواطنين داخل وخارج البلاد.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )