• ×
  • تسجيل

الجمعة 9 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

أوامر إسرائيلية بإخلاء منازل بالقدس

بواسطة : admin
 1  0  442
أوامر إسرائيلية بإخلاء منازل بالقدس
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 ذكرت مصادر فلسطينية أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي سلمت عشرة أوامر إخلاء لمنازل في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة. وجاء ذلك بعد يوم من اقتحام مستوطنين تدعمهم قوات الاحتلال قرية بورين جنوب شرق نابلس. وقالت صحيفة القدس الفلسطينية إن القوات الإسرائيلية سلمت الأوامر للمواطنين في جورة المقاع لإخلاء بناية تسكنها نحو 23 عائلة يزيد عدد أفرادها عن 180 فردا. وقد تضمن قرار الإخلاء مجموعة من الأوراق الصادرة عن المحاكم المركزية والصلح الإسرائيلية. وبدوره، أكد مدير مكتب الجزيرة في القدس المحتلة أن سلطات الاحتلال حولتّ تلك البيوت التي صدر أمر إخلائها إلى أملاك الغائبين بهدف الاستيلاء عليها بطرق تعتبرها قانونية. واعتبر أن قرار الإخلاء هو بداية حملة جديدة لتوسيع الاستيطان في قلب حي الشيخ جراح الذي قال إنه من أهم أحياء القدس. وقال وليد العمري إن هذا النشاط الاستيطاني أصبح يقلق كثيرا سكان المنطقة، متوقعا حدوث توتر وصدامات خلال تنفيذ قوات الاحتلال لهذا القرار. ومن جهة أخرى، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم مواطنا فلسطينيا من بلدة بيت كاحل غرب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية. وذكرت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن عبد الله سلمان العطاونة بالقرب من مستوطنة كريات أربع المقامة على أراضي محافظة الخليل. وأضافت أن قوات الاحتلال تنصب في هذه الأثناء حاجزا عسكريا في منطقة زيف المؤدية للشارع الاستيطاني رقم 60 شرق بلدة يطا، مما تسبب في إعاقة مرور الفلسطينيين. وتأتي هذه التطورات بعد يوم من إصابة عدة فلسطينيين بينهم صحفيون بجروح إثر اندلاع مواجهات بين مستوطنين تدعمهم قوات الاحتلال الإسرائيلي وأهالي قرية بورين جنوب شرق نابلس بالضفة الغربية المحتلة. وقال عضو اللجنة الزراعية الناشطة ضد الاستيطان بالقرية بلال عيد إن مجموعة من المستوطنين من مستوطنة جفعات عروساه المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين بالجهة الشرقية اقتحمت القرية مع العديد من الجنود، وشرعت بالاعتداء على المواطنين. وأكد عيد أن المواطنين حاولوا صدّ هجمات الجيش والمستوطنين، فباشر الجنود بإطلاق النار عليهم مما أدى إلى إصابة الشاب بروسلي دخيل عبد العزيز عيد (35 عاما) بالرصاص الحي في صدره ويده، ونقل على أثرها إلى مستشفى رفيديا الحكومي بمدينة نابلس، حيث وصفت إصابته بالخطيرة. وتتعرض قرية بورين بشكل مستمر لاعتداءات المستوطنين التي أصبحت تتجاوز حرق المحاصيل وقلع الأشجار إلى الاعتداءات المباشرة بضرب المواطنين وإطلاق النار عليهم لا سيما أن أربع مستوطنات تحيط بها.

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : بحر الشوق
    05-03-2011 12:07 صباحًا
    شكرا كتير على نقل الخبر
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : بحر الشوق
    05-03-2011 12:07 صباحًا
    شكرا كتير على نقل الخبر