• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

سامي عنان نائب رئيس المجلس العسكري ينفي تعرضه لأزمة قلبية

عنان: لم أتعرض لأزمة قلبية وانتظروا أخباراً سارة تحدث رئيس الأركان المصري عن دراسة اقتراح بتقديم انتخابات الرئاسة

بواسطة : admin
 0  0  418
سامي عنان نائب رئيس المجلس العسكري ينفي تعرضه لأزمة قلبية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 تحدث الفريق سامي عنان نائب رئيس المجلس العسكري الحاكم في مصر ورئيس أركان حرب القوات المسلحة مساء أمس الأحد مرتين لقناتين تلفزيونيتين إحداهما حكومية، وهو الذي لم يسبق له الحديث منذ تولى مع المشير طنطاوي إدارة الدولة خلفا للرئيس السابق حسني مبارك.

للقناة الأولى المصرية ولبرنامج "القاهرة اليوم" بقناة أوربت نفى عنان إصابته بنوبة قلبية حادة وهي الإشاعة التي انتشرت ليلة أمس وكذبها بنفسه بعد أن كذبها ابنه قبله الذي قال إن بيانا من إدارة الشؤون المعنوية سيصدر في وقت لاحق، لكن بدلا من البيان تحدث عنان هاتفيا، ما يعني أن الجهات العليا اعتبرت أن الحديث عن أزمة قلبية تعرض لها الرجل الثاني في الحكم العسكري، أمر خطير في الظروف المضطربة التي تعيشها البلاد.
عنان قال للقناة الأولى إنه لا يوجد خلاف بين القوات المسلحة وشعب مصر العظيم، وأي قرار سيتخذه المجلس الأعلى، سيكون في صالح المسيرة الديمقراطية للوصول إلى حكم ديمقراطي نزيه وشريف.

وأضاف أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يعمل على دراسة الأوضاع الحالية التي تمر بها البلاد، وعلى إيجاد الحلول للعبور بمصر إلى بر الأمان، مبشرا بأخبار سارة سوف يتم الإعلان عنها في القريب العاجل لشعب مصر العظيم.

وعن ما تناولته وسائل الإعلام بشأن تعرضه لوعكة صحية، قال: "هذا الموضوع عار تماما من الصحة، وأشكر الله عز وجل على نعمة الصحة"، معربا عن شكره للمواطنين والزملاء الذين قاموا بالاتصال به للتأكد من صحة هذا الخبر.

وشدد على أن المجلس الأعلى حريص على تسليم الحكم إلى سلطة مدنية منتخبة في انتخابات نزيهة، خلال التوقيت الذى أعلن عنه المجلس العسكري في خارطة الطريق.

ورداً على سؤال حول دراسة المقترحات التي قدمت من قبل المجلس الاستشاري بفتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة في 23 فبراير المقبل وإعادة هيكلة وزارة الداخلية، أوضح أنها محل دراسة مستفيضة وأن المفيد والصالح لمصر وشعبها من هذه المقترحات سيتم العمل به.

أما بشأن اختفاء قوات الجيش في تأمين وزارة الداخلية، قال عنان إن القوات المسلحة مشتركة مع وزارة الداخلية في تأمين مبنى الوزارة ولها قوات داخل مقر الوزارة، بالإضافة إلى وجود قوات أخرى تعمل على تأمين مبنى مجلس الشعب.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )