• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

جلسة عاصفة لمجلس الشعب المصري

أزمة بين الكتاتني والنواب لوقفه بث الجلسة الطارئة

بواسطة : admin
 0  0  711
جلسة عاصفة لمجلس الشعب المصري
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 يعقد مجلس الشعب المصري في هذه الاثناء جلسة عاصفة تبث على الهواء دعا اليها المجلس استثنائيا وهي المرة الاولى في تاريخ مصر، كما قال رئيس المجلس سعد الكتاتني.

وذلك لمناقشة ما وصف بالتقصير الامني الكيبر في توفير الحماية الامنية لمباراة الاهلي وبورسعيد التي جرت امس واسفرت عن مجزرة ذهب ضحيتها اكثر من 70 قتيلا ومئات الجرحى.

وبعد ان اعلن رئيس المجلس اغلاق الجلسة امام وسائل الاعلام، عادت الجلسة على الهواء بعد اعتراضات النواب.

وقد حمّل النواب وزير الداخلية ورئيس الوزراء مسؤولية ما جرى ودعوا الى اقالة وزير الداخلية والقيادات الامنية وكذلك رئيس الاتحاد المصري للكرة سمير زاهر.
أزمة بين الكتاتني والنواب لوقفه بث الجلسة الطارئة
مع بدء الجلسة الطارئة لمجلس الشعب المصري وهي الأولى من نوعها منذ 40 عاما، أعلن رئيسه الدكتور محمد سعد الكتاتني بعد كلمة قصيرة وقف البث الإعلامي للجلسة والتي كانت تنقل مباشرة على قناة "صوت الشعب" وهي القناة التي أطلقت خصيصا مع بدء المجلس عمله.

إلا أن صيحات النواب ارتفعت رافضة وقف البث، فرد الكتاتني بأنها ستسجل فقط. وبعد توقف لم يزد على دقيقتين عاد النقل التلفزيوني، مما يعني أن الأعضاء تمسكوا بضرورة البث المباشر.

وكانت قد وجهت انتقادات للأعضاء في الجلسات الماضية بالحرص على الكلام حتى وصف بعض الإعلاميين بأن ما يحدث "مكلمة" حرصا على الظهور.

في كلمته ألقى الكتاتني بالمسئولية عن أحداث كارثة بورسعيد بأنه تقصير وإهمال أمني جسيم إلى حد الإخلال بواجبات الوظيفة، وتواجد اكتفى بالوجود الشرفي.
مطالب باقالة النائب العام
وكان الكتاتني قد طالب بإقالة النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود لتباطؤه في تحويل قتلة الشهداء للقضاء متهما في حديث لقناة "صوت الشعب" البرلمانية المجلس العسكري بالمسؤولية المباشرة عن كارثة استاد بورسعيد عشية أمس الأربعاء التي راح ضحيتها نحو 74 قتيلا و200 مصاب عقب مباراة الأهلي والمصري.

وقال: لوكانت عندنا نيابة حقيقية ما استمرت هذه الفوضى، مضيفا أنه مع حق التظاهر والاعتصام السلمي، إلا إذا أدى لتعطيل المؤسسات وقطع الطرق فلابد من المواجهة القانونية الحاسمة وتقديم المتسببين للمحاكمة.

وأشار قبل قليل من انعقاد الجلسة الطارئة لمجلس الشعب لمناقشة أحداث بورسعيد اليوم الخميس إلى أن البورصة فقدت عشرة مليارات جنيه في خمس دقائق بسبب ذلك.

وكان النائب مصطفى بكري أكد أمس في تصريحات تليفزيونية أنه سيقدم اقتراحا بحظر المظاهرات والاعتصامات حتى استكمال عملية نقل السلطة وانتهاء المرحلة الانتقالية.

ومن المتوقع أن يحضر الجلسة الطارئة الدكتور كمال الجنزوري رئيس الورزاء واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية.

هذا وتسود حالة من الترقب في البلاد خشية وقوع مواجهات خلال المسيرات التي أعلن عنها "التراس" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، والتي سيتم تنظميها عصر الخميس من مقر النادي الاهلي (وسط القاهرة) الى وزارة الداخلية.
حداد لمدة 3 أيام
وأعلن المجلس العسكري الحاكم في مصر الحداد العام لمدة 3 أيام اعتبارا من اليوم الخميس وحتى السبت، وذلك في بيان أصدره نص أيضا على تشكيل لجنة للتحقيق في الأحداث الدامية التي شهدها استاد المصري في مدينة بورسعيد - شمال شرقي القاهرة - عقب انتهاء مباراة المصري والأهلي في الدوري العام أمس الأربعاء، والتي راح ضحيتها 74 قتيلاً و284 جريحاً.

وقد اجتمعت ليلة الخميس القوى السياسية والأحزاب وبعض المرشحيين لرئاسة الجمهورية وبعض الائتلافات الثورية بمقر حزب الوفد للتعقيب على أحداث بورسعيد.

وعقب الاجتماع ألقى رئيس حزب الوفد، د. سيد البدوي بيانا، طالب فيه مجلس الشعب بأن "يتحمل المسؤولية كممثل للأمة في هذه المرحلة الحساسة والخطيرة"، وأن يتخذ إجراءات تشمل "سحب الثقة من الحكومة الحالية، والتعجيل بانتخاب رئيس جديد للبلاد، وتحميل المجلس العسكري المسؤولية على كل ما يحدث بصفته المسؤول عن حماية البلاد".

ويعقد مجلس الشعب المصري جلسة طارئة اليوم لبحث هذه الأحداث. وبالتزامن، يعقد رئيس الوزراء المصري كمال الجنزورى اجتماعا عاجلا للمجموعة الأمنية لمتابعة تطورات أحداث بورسعيد.

هذا وقالت وزارة الداخلية المصرية إنه ألقي القبض على 47 شخصا ويتم الآن التحقيق معهم، ونعت الشرطة المصرية أسر الضحايا، واعتبرت الواقعة "مأساة إنسانية".

إلى ذلك، اتهمت جماعة الإخوان المسلمين "فلول نظام" مبارك بتدبير أحداث الشغب.

ومن جانبه، أعلن رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر إيقاف المباريات لأجل غير مسمى. فيما قال الاتحاد الدولي لكرة القدم إن ما حدث في بور سعيد يمثل يوما أسود لكرة القدم.

كما قدم كامل أبو علي، رئيس النادي المصري، استقالته، واستقالة مجلس إدارة النادي. وأعلن التلفزيون المصري استقالة اللواء أحمد عبدالله محافظ بورسعيد، واستقالة اللواء عصام سمك مدير أمن المحافظة.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )