• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

كاميرات المراقبة تقلب مسار التحقيق في قضية مبارك

سى دى يثبت ان مصر كلها كانت مراقبة بكاميرات مثبتة فى رئاسة الجمهورية ويقلب قضية قتل المتظاهرين

بواسطة : admin
 0  0  569
كاميرات المراقبة تقلب مسار التحقيق في قضية مبارك
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 اثار "سى دى" مستخرج من اتحاد الإذاعة والتليفزيون اليوم في محاكمة المخلوع علامات استفهام جديدة ، وأثبت أن مصر كلها كانت مراقبة من خلال كاميرات مثبتة بأماكن مختلفة، وان هناك ثلاث غرف للتحكم فى هذه الكاميرات، الأولى بوزارة الداخلية والثانية بمقر جهاز أمن الدولة والثالثة برئاسة الجمهورية.

تقدم به المحامي أمير سالم أحد المدعين بالحق المدني عن أسر الشهداء اليوم ، خلال مرافعة أمام هيئة محكمة جنايات القاهرة ، وأوضح ان هذا السى دى ينفى مزاعم المتهم الأول المخلوع مبارك بأنه لم يكن لديه معلومات حول تحركات الشرطة، كما أكد خلال مرافعته ان السى دى يُثبت أن مبارك كان على علم لحظة بلحظة بتطورات الأوضاع، متهما إياه بانه المحرك الرئيسي لقوات الشرطة والمسئول عن عمليات قتل الشهداء.

واتهم المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وعمرو سليمان بالشهادة الزور أمام المحكمة في قضية قتل المتظاهرين، مؤكدا ان شهادتمها تخالف الحقيقة والواقع، ومطالبا بتحريك دعوى قضائية ضدهما


التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )