• ×
  • تسجيل

الخميس 8 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

وصول الأسرى المحررين إلى ساحة الكتيبة بغزة

بواسطة : admin
 0  0  297
وصول الأسرى المحررين إلى ساحة الكتيبة بغزة
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 وصل ظهر الثلاثاء 294 اسيرا محررا الى قطاع غزة في اطار صفقة التبادل مع اسرائيل، حيث كان في استقبالهم رئيس الحكومة اسماعيل هنية.

وشهد معبر رفح استقبالا رسميا من وجماهيريا من القوى الوطينة الوطينة والاسلامية والحكومة المقالة واعضاء المجلس التشريعي للاسرى المحررين.

من جهتها قالت الفصائل المنفذه لعملية "الوهم المتبدد" وهي كتائب الشهيد عز الدين القسام وألوية الناصر صلاح الدين وجيش الإسلام إن المقاومة الفلسطينية تضع اليوم بين يدي شعبنا المجاهد هذا الإنجاز التاريخي المبارك بتحرير 1050 أسيراً وأسيرة من سجون الاحتلال الاسرائيلي بينهم 450 أسيراً من الذين أريد لهم الموت داخل زنازينهم،إذ حوكموا ظلماً بمئات السنين، و27 أسيرة من الحرائر اللواتي غُيّبن قسراً خلف القضبان.

واضاف البيان المشترك للفصائل كما توحّد المقاومة بهذه الصفقة الرابحة الوطن أرضاً وشعباً، فيخرج أسرى من غزة والضفة والقدس وفلسطين المحتلة عام 1948م والشتات، فترتسم صورة فلسطين من جديد على وقع الحرية التي خطّها المجاهدون بدمائهم وصنعها الأسرى بآلامهم وغذاها شعبنا بصبره ورباطه.

وتابعت :"إن صفقة وفاء الأحرار ستكتب في تاريخ المقاومة والمجاهدين كواحدة من أعظم العمليات الجهادية في تاريخ الأمة الإسلامية، إذ إن أبعادها ضاربة في العمق فهي عملية مركبة تجلت فيها معالم إبداع المقاومة وثباتها على مواقفها ووقوفها بجانب شعبها وصولاً إلى تحقيق آمال الأسرى في الحرية"".

واهدت هذه الصفقة لأرواح شهداء عملية الوهم المتبدد الشهيد حامد الرنتيسي والشهيد محمد فروانة وجميع شهداء فلسطين ولكل أبناء شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده ، مضيفة إن عملية "الوهم المتبدد" وما ترتب عليها وصولاً إلى صفقة "وفاء الأحرار" ستظل الملهم لمقاومتنا لاستكمال مشوارها ولشعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده .

وقالت :"إن شعبنا اليوم يصنع الانتصار تلو الانتصار ويخطّ الانجازات بثباته وتضحياته، فهو مدعوّ للالتفاف حول خياره الأصيل، الجهاد والمقاومة".

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )