• ×
  • تسجيل

الأحد 11 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

نقل سعدات لمستشفى الرملة بعد تدهور صحته

بواسطة : admin
 0  0  517
نقل سعدات لمستشفى الرملة بعد تدهور صحته
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 اعلن وزير الأسرى والمحررين عيسى قراقع ان الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القائد احمد سعدات نقل عصر امس الى مستشفى الرملة بسبب المضاعفات التي اصابته مع استمرار اضرابه المفتوح عن الطعام والذي دخل يومه ال20 ، مطالبا الصليب الاحمر بالتوجه فورا للمستشفى ومتابعة وضعه وتطورات حالته وضمان علاجه .

وقال قراقع، ان ادارة السجون اتخذت اجراءات عقابية بحق سعدات منذ اعلان الاضراب عن الطعام وسحبت الملح من زنزانته وشددت عزله ، وان نقله للمستشفى يؤكد ان وضعه في حاله خطيرة .

وحمل الوزير حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن القائد الوطني وعضو المجلس التشريعي وابرز رموز النضال الفلسطيني سعدات ، داعيا منظمات حقوق الانسان لتحمل مسؤولياتها في التحرك السريع للضغط على سلطات الاحتلال بلاستجابة الفورية لمطالب المعتقلين وعلى راسها انهاء سياسة العزل الانفرادي فورا ، وعلاج المضربين وتوفير كافة المتطلبات اللازمة لضمان حياة سعدات .

على نفس الصعيد ، اعلنت الجبهة الشعبية عن قلقها البالغ على حياة سعدات ، ودعت كافة المنظمات المعنية ببذل كل جهد مستطاع للاشراف على علاجه ورعايته ومنع التعرض باي اذى له .

وفي بيان صحفي ، اكد محمد كرم عضو قيادة الجبهة ، ان ادارة السجون تتحمل كامل المسؤولية عن حياة الامين العام الذي رفض فك اضرابه رغم الضغوط والاجراءات المهينة . ودعا كل عناصر الجبهة للالتحام بالفعاليات الشعبية لتعزيز حملات التضامن مع الاسرى ودعم نضالهم حتى تحقيق مطالبهم العادلة .

ويقود سعدات(53 عاما ) اضراب اسرى الجبهة الشعبية الذي اعلن نهاية ايلول المنصرم بمشاركة الاسرى المعزولين وفي مقدمتهم قادة 'القسام ' واخرين من باقي الفصائل . ويقضي سعدات حكما بالسجن لمدة 30 عاما ، وهو معزول منذ عام 2009 ، ومنعت زيارة عائلته بقرار من المحكمة ، كما أنه يعاني من عدة أمراض.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )