• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

برج الرومي

رواية تونسية حول شهادات للتعذيب في سجون بن علي

بواسطة : admin
 0  0  963
برج الرومي
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 يكشف السجين السياسي السابق الإسلامي سمير ساسي في كتابه "برج الرومي، أبواب الموت" أساليب التعذيب الفظيعة التي تعرض لها ورفاقه خلال فترة اعتقال دامت عشر سنوات، لا سيما في سجن "برج الرومي" الذي يوصف بأنه أسوأ السجون التونسية سمعة، في تجربة اعتبرها "قاسية جدا".

وهي أول رواية تروي تفاصيل التعذيب الذي طال المعتقلين السياسيين في تونس، تصدر في البلاد منذ الإطاحة بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي الذي حكم تونس بيد من حديد طيلة 23 عاما.

ويوضح الأديب التونسي لوكالة فرانس برس بصوت مرهق لا يزال يحمل في نبراته قسوة التجربة "الأجواء داخل السجن كانت تفرض علي أن أضع تفاصيلها ليقف القارئ على حجم المعاناة وحتى تظل هذه التجربة المريرة راسخة في الذاكرة وترتقي إلى مصاف التجارب الإنسانية".

وسجن ساسي لمدة عشرة أعوام اعتبارا من تشرين الثاني/نوفمبر 1991، بتهمة الانتماء إلى جمعية غير مرخص لها وهي حركة النهضة الإسلامية المحظورة التي ينظر إلى ناشطيها على أنهم أكبر ضحايا نظام بن علي والأكثر استهدافا مع اعتقال أكثر من 30 ألف سجين سياسي خلال فترة حكمه.

وعن هذه الفترة يقول ساسي لوكالة فرانس برس "هي تجربة قاسية جدا انطلقت خلال الأيام الأولى للاعتقال بوزارة الداخلية حيث مورست علينا أنواع من التعذيب لا يمكن تخيله. واستمرت داخل السجن"، مشبها بعض الانتهاكات بما كان يحصل في سجن "أبو غريب" القريب من العاصمة العراقية بغداد العام 2004.

وروى الكاتب كيف كان السجانون يجبرون المعتقلين على "مفاحشة بعضهم البعض" وتكبيل الجسد في كتلة طيلة ساعات كما "الدجاج المشوي" والضرب وحمام الماء البارد والحرمان من النعاس والشتم والحرق ببقايا السجائر.

ويقول إنهم كانوا يتفنون في طرق التعذيب النفسي ومن بينها "تجريد السجين من الثياب أمام زوجته أو أمه"، والأمر ذاته كان يطال الزوجة "إن لم ينصع السجين إلى أوامر السجان"، مشيرا إلى أنه "من الصعب محوها من المخيلة".

ويعتبر ساسي أن ما ورد في الكتاب الذي من المتوقع ترجمته إلى اللغتين الفرنسية والإيطالية "جزء صغير مما تعرض له السجناء السياسيين من انتهاكات" وصفها بـ"الجرائم ضد الإنسانية".

وفي تونس كان المدافعون عن حقوق الإنسان ينددون منذ سنوات بالتعذيب الذي كان منهجيا على حد قولهم في عهد الرئيس السابق.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )