• ×
  • تسجيل

السبت 10 ديسمبر 2016 اخر تحديث : أمس

جمعة شامنا ويمننا

شباب الثورة في اليمن وسوريا يحضرون لجمعة مشتركة باسم "النصر لشامنا ويمننا"

بواسطة : admin
 0  0  603
جمعة شامنا ويمننا
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 حذر نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من اندلاع حرب أهلية في بلاده إذا استمرت حالة التصعيد ولم يتوصل الفرقاء إلى تسوية عبر آلية تنفيذية للمبادرة الخليجية.

وقال منصور خلال لقائه اليوم الأربعاء مع سفراء الدول الدائمة العضوية بمجلس الأمن والاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي، وبحضور اللجنة العسكرية والأمنية المكلفة بتنفيذ قرار وقف إطلاق النار وإنهاء المظاهر المسلحة في العاصمة صنعاء، "أن مواجهات الأحد الماضي تشكل تهديدا مباشرا للوضع بشكل عام، وإذا انفجر الوضع تنتهي المبادرة الخليجية والحلول السلمية وتدخل اليمن بذلك مرحلة خطورة الحرب الأهلية ".
وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ" فقد خاطب نائب الرئيس اليمني السفراء قائلا: "فضلت أن التقي بكم اليوم لندشن معا عملية تؤدي إلى التوافق على الآلية التي توصل إلى التوقيع على المبادرة الخليجية، وبما يضمن نجاح آلية التنفيذ بصورة دقيقة والتزام جميع الأطراف بالبنود والبدء بإعادة الجنود إلى ثكناتهم والقبائل والمليشيات من المدن وفي المقدمة العاصمة صنعاء".

وأضاف هادي: "يكفي تسعة أشهر من دوامة الأزمة التي أكلت الأخضر واليابس وألحقت أبلغ الضرر على الحياة العامة في مختلف الجوانب سياسيا وأمنيا واقتصاديا ومختلف جوانب الحياة"، مشددا على أن على "اللجنة الأمنية العسكرية وضعت برنامجا سريعا لعملها والالتقاء بالسفراء مرتين في الأسبوع على الأقل بحيث يتم بيان الصورة وتحركاتها على مختلف الصعد".

وطالب نائب الرئيس اليمني بأن "يكون الجميع في صورة ما يحدث بصورة شفافة ودقيقة، ومن ثم تحميل الطرف المتسبب بالخطأ المسؤولية الوطنية التاريخية وأمام الشعب اليمني كله".

إلى ذلك, علمت "العربية.نت" أن شباب الثورة في كل من اليمن وسوريا يحضرون لجمعة مشتركة أطلقوا عليها جمعة "النصر لشامنا ويمننا".

وقال بيان صادر عن المجلس التنسيقي لشباب ثورة التغيير "تنوع": "إنه وفي إطار الجهود التي يبذلها المجلس داخليا وخارجيا، وتطبيقا لحديث ودعاء أشرف الخلق (محمد صلى الله عليه وسلّم) الذي قال فيه: "اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا، فقد تم التنسيق مع شباب الثورة السورية عبر الصفحات الإلكترونية والساحات السورية".

وأضاف البيان أن ذلك يأتي لتوحيد الجهود والدعم الإعلامي لكلا الثورتين "اليمنية والسورية"، وفي أول خطوة تضامن مع شباب سوريا تم توحيد اسم الجمعة القادمة بأنها جمعة "النصر لشامنا ويمننا"، يوم 30 سبتمبر/أيلول الجاري.

كما تم الاتفاق على توحيد الشعارات ورفع الأعلام اليمنية في ساحات الثورة السورية ورفع الأعلام السورية في ساحات الثورة اليمنية.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )