• ×
  • تسجيل

الأحد 4 ديسمبر 2016 اخر تحديث : اليوم

تيار بناء الدولة السورية

معارضون سوريون يشكلون تيارا جديدا باسم "تيار بناء الدولة السورية"

بواسطة : admin
 0  0  741
تيار بناء الدولة السورية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
 أطلق معارضون سوريون في دمشق، اليوم الثلاثاء، تيارا سياسيا جديدا باسم "تيار بناء الدولة السورية" يسعى، حسب وصفهم، إلى بناء دولة ديمقراطية مدنية تحقق العدالة الإجتماعية، مؤكدين في الوقت نفسهم رفضهم لأي مجلس انتقالي.


وقال البيان التأسيسي للتيار الجديد، نشر على الموقع الخاص بالتيار، انه "يسعى إلى بناء دولة ديمقراطية مدنية تحقق العدالة الاجتماعية بالتشارك مع جميع القوى والشرائح الإجتماعية من دون إقتسام المستقبل السوري بين متضررين وخاسرين، ليكون جميع السوريين رابحين فيه بغض النظر عن خلافاتهم السياسية أو إختلافاتهم الثقافية".

وأضاف البيان أن "التيار يهدف إلى بناء الدولة المدنية الديمقراطية من خلال العمل على إنهاء الوضع الراهن، وتحقيق الديمقراطية والحكم الرشيد من خلال مساهمته الفعّالة في خلق حياة سياسية حقيقية، عبر الاشتغال على بناء دولة القانون، والمساهمة في بناء المجتمع المدني، وبناء الثقافة الديمقراطية، ودعم حرية الإعلام، وبناء العملية السياسية على أسس ديمقراطية حقيقية تعتمد المواطنة ركيزة أساسية للتعاقد الاجتماعي".

ومن أعضاء التيار الحاليين إلهام عدوان، إياد شربجي، أكرم إنطاكي، بهاء الدين ركاض، جهاد سينو، جوان أيو، حسان جمالي (كندا)، حسن كامل، خضر عبد الكريم، ريم تركماني (بريطانيا)، زهير البوش، سعد لوستان، سمير سعيفان، صبحي جاسم المحمد، طلال المايهني (بريطانيا)، فخر زيدان، فدوى سليمان، فرزند عمر، قتيبة الحسيني، لؤي حسين، محمد ديبو، محي الدين عيسو، منى غانم، موسى حنا عيسى.

من جانبه، أعلن المعارض لؤي حسين، خلال مؤتمر صحافي أطلق خلاله التيار الجديد، رفضه لأي مجلس إنتقالي، وقال إن "البلاد ليست أمام صراع على السلطة، نحن في صراع على الحريات وبالتالي نحن مع أي مجلس لديه إشتغال حالي لا أن يكون بديلاً للمرحلة القادمة، ففي المرحلة القادمة آلاف من الكوادر السورية التي أظهرها الشارع".

وكانت شخصيات من المعارضة السورية أعلنت، خلال شهر آب الماضي، من العاصمة التركية أنقرة، تشكيل المجلس الوطني الانتقالي، حيث يضم المجلس 94 عضوا من داخل وخارج سورية, وبرئاسة برهان غليون.

وجاء في تعريف "تيار بناء الدولة السورية" انه تيار سياسي جديد اتفقت على تشكيله مجموعة من الأفراد السوريين لا يشتركون بالضرورة بخلفية نظرية أو أيديولوجية واحدة، وإنما يتفقون على الوثائق التأسيسية التي تصدر مع إطلاق التيار، وعلى ضرورة المساهمة الفاعلة في الحياة السياسية اليوم، ويتوافقون على موقفهم من الصراع الدائر الآن في البلاد، وعلى شكل الدولة المنشودة ومضمونها، وعلى سبل تحقيقها.

وقامت اطراف متتعددة من معارضة الخارج والداخل، خلال الفترة الماضية، بالعديد من المؤتمرات واللقاءات، حيث تركزت تلك الاجتماعات على اهداف سياسية، كحلول للأزمة التي تمر به سورية، مع وجود تباينات تصل احيانا الى الاختلاف الشديد بين المعارضين.




التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )